دعاء لسعة الرزق‎

بواسطة: - آخر تحديث: الجمعة , 21 أكتوبر 2016 - 10:52
دعاء لسعة الرزق‎

الرزق

يحدث في بعض الأحيان أن يضيّق الله رزق أحد عباده لحكمة تظهر لهذا الشخص أو تخفى عنه، ويختلف في هذا حال الناس؛ فالمؤمن يصبر ويؤمن بحكمة الله الذي قال في كتابه العزيز: (وَفِي السَّمَاءِ رِزْقُكُمْ وَمَا تُوعَدُونَ)،[١] ويلجأ إلى الدعاء ليفتح الله أبواب رزقه، أو يزيده رضىً وثباتاً، وله أن يدعو الله بأي كلمات تتبادر إلى ذهنه، فيعمل الدعاء على المسلم برفع ذكره، وتخفيف الحمل، وتجلّي سنة الله في الكون باليسر بعد العسر، والفرج بعد الشدّة، وتزيده إيماناً ولجوءاً إلى الله.

دعاء لسعة الرزق

  • بسم الله الرحمن الرحيم، وصلّى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم، اللهم إني أسالك بألم نشرح لك صدرك أن تشرح صدري بالاسم الذي شرحت به قلب سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، يا مؤمن يا مهيمن يا الله، بحقّ سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم الذي خاطبته بقولك: (وَوَضَعْنَا عَنْكَ وِزْرَكَ) يا لله أسالك بكلامك القديم ونبيك الكريم، من أنزلت عليه الذي أنقض ظهرك، وأسألك يا لله، يا ظاهر، يا باطن، لم يخفَ عليك حالي، يا من لا تدركه الأبصار وهو يدرك الأبصار، احفظني من أبصار الظالمين، واكفني شرّ خلقك أجمعين، يا لله أسالك باسمك الذي رفعت به قدر عبدك، وخلاصة خلقك، وسيّد رسلك، فلا تذكر إلا ويذكر معك، وأنزلت عليه مظهر عظيم نعمتك، ورفعنا لك ذكرك، يا رافع اذكرني بذكر الذاكرين الذين يذكرون الله قياماً وقعوداً وعلى جنوبهم ويتفكرون في خلق السماوات والأرض، ربنا ما خلقت هذا باطلاً سبحانك فقنا عذاب النار.
  • يا لله قني شرّ الظالمين، واكفني شرّ الحاسدين بحرمة سيّد خلق الله أجمعين، سيدنا محمد خاتم النبيين، الذي أنزلت عليه: (فَإِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا  إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا) يا من قرن عسرين بيسرين اجعل لي من كلّ ضيق فرجاً، ومن كلّ همّ وكرب مخرجاً، بحقّ سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم أفضل الكائنات، وسيّد أهل الأرض والسماوات الذي أنزلت عليه هذه الآيات: (فَإِذَا فَرَغْتَ فَانْصَبْ * وَإِلَى رَبِّكَ فَارْغَبْ) أسالك بسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وبإخوانه المسلمين، والنبيين، والملائكة أجمعين، وآل سيدنا محمد وصحبه والتابعين، وسائر عباد الله الصالحين، أن تكفّ عني أبصار الظالمين، وتكفني شرّ الأعداء والحاسدين، وأن تُسخّر لي روحانية هذه السورة لجلب الأرزاق وعطف القلوب عليّ، وأن ترزقني المساتر، وتدفع عنى المضار، يا الله يا لطيف، يا الله يا حفيظ، يا الله يا باسط، يا الله يا ودود، يا حيّ يا قيوم، يا ذا العرش المجيد، يا فعالً لما تريد، يا ذا البطش الشديد، ردّني إليك ولا تسلّط عليّ جبّاراً من خلقك ولا شقياً، إنّك على كل شيء قدير.
  • اللهم إني أسالك بعزّك الذي لا يُرام، وملكك الذي لا يُضام يا الله، أسالك بنور وجهك الذي عمّ الوجود يا الله، أسالك بقدرتك التي قدرت بها على جميع خلقك يا الله، برحمتك أستغيث يا غيّاث المستغيثين: (وَذَا النُّونِ إِذ ذَّهَبَ مُغَاضِبًا فَظَنَّ أَن لَّن نَّقْدِرَ عَلَيْهِ فَنَادَىٰ فِي الظُّلُمَاتِ أَن لَّا إِلَٰهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ) أقسمت عليك بحياة ذات من أقسمت به سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم أن ترزقني البركة، والنعمة، والتوبة، والروح، والحياء، والمحبة، وأدخلني مدخل صدق، وأخرجني مخرج صدق، واجعل لي من لدنك سلطاناً نصيراً.
  • اللهم إني أسالك بكل مخصوص هو لك، وبكل خصوصية هي لك، وبجودك الفياض عليهم أن ترزقني الكمال، وإصلاح الحال والسعد، والإقبال أنا وأهلي وأولادي وأصحابي، وعافنا من كلّ علّة، واحفظنا من كلّ مصيبة وبليّة ورزيّة، يا صاحب المواهب السنيّة، يا باسط اليدين بالرّحمة والعطيّة، وصلى الله على سيدنا محمد خير البريّة وعلى آله وصحبه وسلم.

أدعية مأثورة

  • (عن عليٍّ رضِي اللهُ عنه أنَّ مُكاتبًا جاءه، فقال: إنِّي عجزتُ عن مُكاتبتي فأعِنِّي. فقال: ألا أُعلِّمُك كلماتٍ علَّمنيهنَّ رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم لو كان عليك مثلُ جبلِ صَبيرٍ دَيْنًا أدَّاه اللهُ عنك؟ قال: قُلِ: اللَّهمَّ اكفِني بحلالِك عن حرامِك واغنِني بفضلِك عمَّن سواك).
  • (اللهُمَّ رَبَّ السَّمواتِ السَّبعِ، وربَّ العرْشِ العَظِيمِ، ربَّنا وربَّ كلِّ شيءٍ، مُنْزِلَ التوراةَ والإِنجيلَ والقرآنَ، فَالقَ الحَبِّ والنَّوى، أعوذُ بِكَ من شَرِّ كلِّ شيءٍ أنتَ آخِذً بِناصِيَتِه، أنتَ الأوَّلُ فلَيْسَ قَبلكَ شيءٌ، وأنتَ الآخِرُ فليسَ بعدَكَ شيءٌ، وأنتَ الظَّاهِرُ فلَيسَ فَوقَكَ شيءٌ، وأنتَ الباطِنُ فلَيسَ دُونكَ شيءٌ، اقْضِ عنِّي الدَّينَ، وأغْنِني من الفَقرِ).
  • (أَلا أُعلِّمُك دعاءً تدعو به لو كان عليك مثلُ جبلِ أُحُدٍ دَيْنًا لأدَّاه اللهُ عنك؟ قل يا معاذُ: اللهمَّ مالكَ الملكِ تُؤتي الملكَ مَن تشاءُ، وتنزعُ الملكَ ممن تشاءُ، وتُعِزُّ مَن تشاءُ، وتذِلُّ مَن تشاءُ، بيدِك الخيرُ إنك على كلِّ شيءٍ قديرٌ. رحمنُ الدنيا والآخرةِ ورحيمُهما، تعطيهما من تشاءُ، وتمنعُ منهما من تشاءُ، ارحمْني رحمةً تُغنيني بها عن رحمةِ مَن سواك).
  • (أَلَا أُخْبِرُكُمْ بشيءٍ إذا نزلَ برجلٍ منكم كربٌ، أو بلاءٌ، مِنْ أمرِ الدنيا دعا بِهِ فَفُرِّجَ عنه؟ دُعاءُ ذي النونِ: لَا إِلهَ إلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنَّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ).[٩] (وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ ۖ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ).
  • (مَن سرَّهُ أن يُبسطَ لَه في رزقِهِ، وأن يُنسَأَ لَه في أثرِهِ، فليَصِلْ رَحِمَهُ).[١١] (فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا  يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَارًا * وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَارًا).
اقرأ:




مشاهدة 83