خطوات لعلاج السرقة لدى المراهق‎

بواسطة: - آخر تحديث: الخميس , 01 ديسمبر 2016 - 12:05
خطوات لعلاج السرقة لدى المراهق‎

السرقة لدى المراهق

يصاب الآباء بالرعب حين يعلمون بأن أحدأبنائهم يهوى السرقة مع أن السرقة لدى المراهق هي مشكلة سلوكية مثلها مثل الكذب, والعناد, والغضب. وليس هناك داعي للقلق الزائد من الآباء والأمهات حتى يمكن تعديل هذا السلوك عند الطفل بسهولة.

أسباب السرقة عند المراهق

 دوافع ظاهرية 

  1. الرغبة في إشباع الحاجة ، ويتمثل أخطرها لدى المراهقين المدمنين على المخدرات أو التدخين.
  2. الرغبة في إشباع الميول والعاطفة والهوايات .
  3. الرغبة في التخلص من مأزق .
  4. الرغبة في الانتقام .

 دوافع لا شعورية 

وهي ناجمة عن علاقة السارق بالبيئة التي يعيش فيها ، والعلاقات الاجتماعية السائدة فيها ، حيث يتعلم الأطفال من المحيطين به من المنحرفين سلوكياً .ولابد أن أشير إلى أن السرقة لها حالات مختلفة يمكن تحديدها بالأنواع التالية

  1. السرقة فردية  أي أن يقوم الطفل أو المراهق بالسرقة بمفرده .
  2. السرقة الجماعية  أي أن يتفق إثنان أو أكثر بعملية السرقة .
  3. أن يكون السارق تابعاً  أي أن يتبع مجموعة من عصابات السرقة .
  4. أن يكون السارق متبوعاً أي أنه يقود مجموعة تشكل عصابة سرقة .
  5. قد تكون السرقة رغبة ذاتية من قبل الطفل أو المراهق .
  6. قد تكون السرقة بالإكراه من قبل الآخرين .
  7. قد تكون السرقة لنوعٍ معين من الأشياء ، أو أنواعاً متعددة

خطوات لعلاج السرقة لدى المراهق

خطوات لعلاج السرقة لدى المراهق

  •  عززي مفهوم الملكية عند الصغير منذ بداية وعيه. قولي هذا لبابا وهذا لماما، وهذا لأخيك وهذا لأختك، وهذه أدوات مشتركة لنا جميعًا وهكذا. خصصي له خزانة خاصة به أو رف خاص به إن كانت الخزانة مشتركة بينه وبين إخوته يضع فيها أدواته وملابسه ولعبه.
  •  عززي مفهوم الاستئذان قبل أن نستفيد من أدوات الغير وعدم استخدامها أو أخذها دون استئذان.
  •  عززي فكرة الحق والواجب بما يستوعب عمره، واحترام الغير. قولي له ماذا لو أخذ صديقك أشيائك وهكذا
  •  اربطي الأمر بالله والدين حسب عمره
  •  اروي له قصصًا وحكايات عن الصدق والأمانة وغيرها
  •  أشبعي حاجاته حتى لا يلجأ لها لتعويض النقص
  •  ليكن وسط أصدقائه مماثلًا لوسط عائلتك، لذا من المهم ألا تدخليه مثلًا مدرسة عالية المستوى المادي ويكون هو أقل من زملائه، ولا العكس أيضًا.
  •  لا تعايريه بالسرقة أمام الآخرين ولا تفضحيه أمام إخوته بالتحديد، وحتى أمام والده لا يجب أن تكون بطريقة معايرة، ولا تسبيه أو تناديه بكلمات مثل لص وسارق
  •  اغرسي مفهوم الأمانة فيه بالقدوة منك، واحكي له عن مواقف تتعرضين لها مثلًا ولا تقدمي على السرقة أو على أخذ ممتلكات الآخرين.
  •  انتهبي لمستوى أصدقائه وسلوكياتهم ومستوى العائلات والسلوكيات التي تعيش بها تلك العائلات.

التعامل مع السرقة لدى المراهق

طرق علاج السرقة لدى المراهق

  •  عند اكتشاف الأمر في لحظة التلبس، التزمي الهدوء لكن أظهري أسفك وامتعاضك دون سباب أو توبيخ شديد.
  •  عند الشك، اعملي على التأكد من الأمر والتأكد أي الأبناء الفاعل
  •  افرضي عليه إعادة ما سرق مهما كان الأمر
  •  المعاقبة دون إفراط، وزيادة العقاب إن تكرر الأمر
  •  عدم التستر عليه أبدًا
  •  اربطي الأمر بالدين والأخلاق الحميدة والتوفيق في الحياة والبركة في الرزق
  •  لا تعيريه
  •  لا تشكي فيه فيما بعد إلا بعد التأكد
  •  ابحثي عن الأسباب واعرفيها جيدًا لحلها من جذورها
  •  اعرضي الأمر على متخصص إن زاد عن حده، فقد يحتاج الأمر لعلاج نفسي وتربوي
  •  في السن الصغير جدًا ما قبل الخامسة أو السابعة، ففي الغالب يسرق الصغير وهو لا يعرف الفرق بين الاستعارة والسرقة ولا يدرك مفهوم الملكية الخاصة، فيجب أن تكوني هادئة ولا تضخمي الأمر.
  •  قد يسرق الصغير بسبب الحرمان وما يراه متوفرًا لدى الآخرين خاصة أقرانه، لذا عليك حل المشكلة وأن يكون الوسط حول صغير وفق إمكانيات أسرته.
  •  قد يسرق الصغير لأنه طماع أو مسرف أو محبًا لشيء ينفق عليه كل نقوده، ولهذا فتقويم الشخصية مهم من الأساس.
  •  قد يسرق الصغير للفت انتباه أبويه المهملين له أو للانتقام من الوالدين، لذا يجب الاهتمام عاطفيًا بالصغير وإبداء الاهتمام به.
  •  قد يسرق المراهق لأسباب عدة منها الحرمان أو ليبدو أمام أصدقائه كريمًا أو لأسباب أخرى تتعلق بمشكلات أكبر مثل الإدمان وغير ذلك، لذا يجب التأكد من أقرانه ومن سلوكياتهم ومن مستوى عائلاتهم.
اقرأ:




مشاهدة 6