حكم سماع الأغاني‎

بواسطة: - آخر تحديث: الثلاثاء , 25 أكتوبر 2016 - 10:10
حكم سماع الأغاني‎

حكم سماع الأغاني

أشتهر العرب بالغناء منذ القدم ، فلا أكذب حين أقول أن الغناء موجود منذ الجاهلية ، وكان الغناء من أهم الموضوعات التي تناولها الشعر العربي ، فمعظم الشعر كان غنائيا ، ولا يستثنى منه إلا الشعر الغجري المستباح ، واعتبر الغناء من أهم الطرق التي برع فيها العرب ، فغنو في أثناء ترحالهم ، وغنو للماعز ، وللجمل ، وللبيئة المحيطة بهم ، ولم يتركوا مكانا قط  ، إلا وتركوا فيه بصمتهم الغنائية ، فيقال إن العرب انقسموا لقسمين :قسم برع بالغناء ، وقسم أخر برع بالشعر ، فلا عجب عندما تجد أن أكثر العرب يميلوا للتلحين أثناء القيام بأعمالهم المختلفة ، وبقيت هذه الخصلة منتشرة بهم حتى يومنا هذا ، وتعجبنا كثيرا من النداءات التي نادت بتحريم الغناء ، فهو مجرد كلمات تسرد على شكل قصة واقعية ، مصحوبة ببعض الدندنات ، فما الحرام في ذلك ، ولماذا اعتبر الدين الاغاني محرمة ، ويحرم على المسلم سماعها.

بداية وقبل الحديث عن موضوع التحريم في الأغاني وغيرها ، وجب التحدث عن الأغنية بحد ذاتها ، فهي تتكون من كلمات مصطفة بجانب بعضها ، مع القليل من الموسيقى التي تدخلك في عالم أخر ، فالغناء أشبه بالخمر ، يشعل القلب ويذهب العقل ويلهب المشاعر ،فيجعل الانسان عبارة عن جمرة ملتهبة تسير على الأرض ،فتحريك المشاعر ، وتغيير الأحاسيس ، هو السبب الحقيقي وراء تحريم الأغاني ،فقد نادى العديد من العلماء بضرورة تحريم الغناء ، لآنه ينشر الفتنة بين الشباب الصغير في العمر ، ويربك مشاعرهم ، وقاموا بربط الاغاني بالمعاني التي تلهب صدورهم ، وتجعلهم يعيشون في عالم آخر ، فأصبح الشاب إن سمع أغنية ذهب في عالم أخر ، وراح يتخيل نفسه مع فتاة يقبلها ويراقصها ويجلس برفقتها يحادثها فيضحكان ، وأصبحت الفتاة تذوب مع أحساس المغنى ، فتتخيله يغني إليها ، وتصبح الأمور معقدة أكثر في صفوف المراهين ، الذين يظنون أن الحياة سهلة ، لا غبار عليها ، فيذهبوا إلى مهاداة بعضهم بالأغاني و الموسيقى ، ويذهب كل منهم في عالمه الخاص ، فمن هنا جاء التحريم ، وحرمت أيضا لآن استخدام الموسيقى مع الكلمات الماجنة جعل فئة كبيرة من الشباب تنصرف عن الدين إلى الشهوات المضللة للأسف الشديد ، ومع انتشار ظاهرة الفيديو كليب أصبح الأمر أصعب وأصعب ، فمع رؤية المناظر التي نراها يوميا في الأغاني وجدنا أن التحريم أصبح أمرا واقعا ، ولا بد من الاهل اتخاذ الخطوات الحقيقية من أجل تخليص أبنائهم من هذه المحرمات.

الأدلة الشرعية لتحريم الأغاني

أولا : قال الله سبحانه و تعالى “وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُوًا أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُهِينٌ ” , و قد فسر ابن مسعود في هذه الأية لهو الحديث على أنه الغناء و و هو يضل عن سبيل الله و لأصحابه عذاب مهين , ذلك أن الغناء طريق الشيطان فهو يدعو للفسق و الفجور و يضل عن سبيل الله.

ثانيا : أن النبي صلى الله عليه وعلي آله وسلم قال ” ليكونن من أمتي أقوام يستحلون الحر والحرير والخمر والمعازف ” , وتفسير هذا الحديث أنه سيأتي قوم من المسلمين يحللوا ما حرم الله سبحانه و تعالى , فيحللون الحر أي : الزنا , و شرب الخمر و لبس الحرير و المعازف أي : العزف على أية ألة موسيقية , في هذا الحديث الشريف ذكر الرسول الكريم صلى الله عليه و سلم الموسيقى الى جانب الزنا و الخمر فهذا دليل على كبر هذا الاثم .

وفي صحيح الترمذي بإسناد حسن وحسنه الألباني في صحيح الجامع ” خرج رسول الله صلي الله عليه وعلي آله وسلم مع عبد الرحمن بن عوف إلي النخيل فإذا ابنه إبراهيم يجود بنفسه فوضعه في حجره ففاضت عيناه فقال عبد الرحمن أتبكي وأنت تنهي عن البكاء فقال النبي إني لم أنهي عن البكاء وإنما نهيت عن صوتين أحمقين فاجرين صوت عند نغمة لهو ولعب ومزامير شيطان وصوت عند مصيبة خمش وجوه وشق جيوب ورنه.

تفسير هذا الحديث أن الصوت المحرم هو الصوت الذي به غنة و لهو أو صوت الولولة الذي تصدره الأرملة حين يموت زوجها , و كل منهما هو صوت لا يليق بالاسلام و لا يليق بأخلاقه.

في السلسلة الصحيحة للألباني بإسناد حسن أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ” صوتان ملعونان صوت مزمار عند نغمة وصوت ويل عند مصيبة.

تفسير هذا الحديث أن النبي صلى الله عليه وسلم لعن صوتان واللعن هو الطرد من رحمة الله تعالى , الصوت الأول صوت مزمار عند نغمة , أي صوت الموسيقي مع صوت المغني , فالأغنية سميت أغنية لمصاحبة الموسيقى لصوت المغني , النبي صلي الله عليه وسلم ذكر المزمار وهذا دليل قطعي على تحريم الموسيقي , ه1ا و صوت المزمار رقيق مقارنة بالألات الموسيقية الحديثة التي لها تأثير شديد على الناس.

وختاماً، فإن الاغنية الاسلامية لا بأس بها في الأفراح إن استخدم معها الطبل والدف بدون استخدام للموسيقى ولا للكلمات الماجنة.

اقرأ:




مشاهدة 60