ثقل اللسان عند الأطفال‎

بواسطة: - آخر تحديث: الأربعاء , 16 نوفمبر 2016 - 11:51
ثقل اللسان عند الأطفال‎

ثقل اللسان

أصبح الكثيرون يعانون مؤخرًا من ثقل اللسان عند الأطفال خاصةً بعد إنتشار الجلطات والضغط العصبي بين الشباب والأطفال على وجه الخصوص, وهناك العديد من الإحتمالات التي تشير إلى أسباب تلك المشكلة والتي قد تكون بسبب اصابة المخ بأحد الأمراض أو حدوث مشكله به او مشكلة في اللسان أو الأحبال الصوتية أو الإصابة بمشكلة في الفم، وجميع ما سبق لابد من الحرص على معالجة ثقل اللسان عند الأطفال سريعًا وعدم اهماله فقد يتطور الأمر ليصبح مزمنًا ويستحيل شفاؤه فيما بعد.

أسباب ثقل اللسان عند الأطفال

أسباب خلقية

في بعض الأحيان تعود مشكلة ثقل اللسان لأسباب خلقية والتي ترتبط بالطفل منذ ولادته ويكبر وتكبر معه تلك المشكلة، ويكون الحل هو مساعده الطفل وتدريبه على نطق الكلمات والحروف بالطريقة الصحيحة.
– الاضطرابات الدماغية:

قد تتسبب اضطرابات الدماغ أو السكته الدماغية أو الإضطرابات العضلية والعصبية في ظهور مشكلة ثقل اللسان والتي تؤدي التصلب الضموري في اللسان.

الظروف النفسية

  • هناك الكثير من الظروف النفسية التي تساعد في ظهور مشكلة ثقل اللسان والتي قد يتعرض الشخص لها في أى مرحلة من عمره.
  • وهنا يكون العلاج النفسي هو الحل لذلك لابد من استنشارة طبيب نفسي لعلاج تلك المشكلة.

الدوخة والصداع المستمر

  • يصاحب أعراض ثقل اللسان احيانًا الشعور بالدوخة والصداع المستمر.
  • ويحدث ضعف في التوازن والتنسيق.
  • وهناك حالات قد يشعر فيها المريض بالغثيان حتى ولو لم يتقيأ.
  • كما يشعر احيانًا بالضعف والوخز والإكتئاب والتعب.

التفاف أفراد الأسرة 

  • قد تتسبب مشكلة ثقل اللسان في الكثير من الحرج للشخص المصاب وقد تعرصه للكثير من المواقف التي تؤذيه نفسيًا وقد تسبب له الإكتئاب والإنطواء بعيدًا عن مجتمعه.
  • لهذا لابد من التفاف افراد الأسرة واهتماهم بالمصاب ايًا كانت المرحلة العمرية للمصاب..
  • حتى يتمكن من ممارسة حياته بشكل طبيعي.

التوزان

  • هناك العديد من الأعراض التي تصاحب ثقل اللسان وتؤثر سلبيًا على الدماغ والأعصاب .
  • والتي تتمثل في حدوث مشاكل في التوازن وايجاد صعوبة في المشي كما قد يتعرض الى السقوط أحيانًا.
  • يشعر المصاب في بعض الأحيان بضعف في الرؤية.
  • يجد المريض بثقل اللسان احيانًا صعوبة في التفكير مع ضعف في ذاكرته.
  • كما أنه يشعر احيانًا بقلة القدرة على القراءة أو الكتابة والحديث.

طرق علاج ثقل اللسان عند الأطفال

اما عن طرق علاج ثقل اللسان عند الأطفال فهو نفس طريقة علاج ثقل اللسان عند الكبار فهناك نظريات ومذاهب كثيره فهناك ما يتبع احدى الخطوات المنزليه المدربه لكى ينجح فى اخضاع الطفل فى تصحيح الخلل المتواجد فى مخه والذى سبب له حدوث لجلجه ولعل ان من اهم هذه الطرق وانجحها فى اتخاذ ثلاث طرق فقط لتحديد مصير الطفل ومعالجته وهى :

طريقة العلاج النفسى المختصر

  •  وذلك عن طريق اللعب مع الطفل او التحدث معه مع عدم الشعور له بأى اختلاف ناتج حيث ان للعب هدف مهم جدا .
  • وهو معرفة الرغبات المكبوته عند الطفل والاضطرابات المتفرعه التى قد تحدث عند لعب الطفل ايضا .
  • حيث ان الطفل يعبر عن انطباعه للصوره بطريقته الخاصه ومنها يستطيع المعالج معرفة ما اراده.
  • كما يمكن للمعالج ان يفعل للطفل اختبارت شخصيه تحدد مستواه الفكرى والعقلى.

طريقة العلاج الكلامى

  •  ولعل ما تهدف اليه هذه الطريقه هو تخلص الطفل من اضطرابات اللجلجه التى تؤثر عليه فى افعاله والتى تعمل على عرقلة علاجه النفسى.
  • كما ان فى الاسترخاء الكلامى تمرين على الاصوات المتحركه او الساكنه كما هو مفيد جدا للطفل فى تكوين جمل.
  • وذلك عندما ينطق الطفل بأرتياحيه دون ازعاج .
  • كما يستطيع المعالج ان يشارك الطفل فى النطق ببعض الجمل معه ومع باقى اسرته وذلك عن طريق النطق الجماعى.

طريقة العلاج الظلى

  •  ويكون العلاج هنا عن طريق وقوف الطفل امام مرآه وممارسة الكلام الذى يشعر انه مضطرب عند النطق به.
  • والذى سوف يدفع الطفل الى معالجة هذه الكلمات هو بنفسه.
  • وتصحيح تلك العيوب كما ان هذه الطريقه جيده جدا لحث الطفل على التخلص من هذه العيوب.

اما عن علاج ثقل اللسان بالاعشاب

  • فينصح الكثير من الاطباء فى الطب البديل على مزيج من عسل النحل الصافى ومن الملح.
  • على ان تكون المقادير ملعقه لكل صنف ثم يدهن بالمزيج تحت اللسان ثلاث مرات يوميا لمدة اسبوع لمدة ثلاث شهور وذلك بعد الاكل بنصف ساعة.
اقرأ:




مشاهدة 15