تليف الكبد‎

بواسطة: - آخر تحديث: الخميس , 27 أكتوبر 2016 - 10:10
تليف الكبد‎

تليف الكبد

يعرف تليف الكبد أيضا بتشنج الكبد وهو مرض ذو أمد طويل ومستمر ويصاحبه تليف الكبد حيث يصيب الخلايا بندوب بحيث ان النسيج المتليف يحل مكان النسيج الطعام السليم مما يحد من وظائف الكبد على القيام بشكل دوري مما يجعله غير قادر على إنتاج مواد قادرة على تخثر الدم وتوقفه عن السيلان ويحد أيضاً من قدرة الكبد على تدفق الدم بصورة سليمة مولدة ضغطا كبيرا داخل الأوردة ويطلق هذه العملية بالفرط وبتالي فأن يعجز الكبد عن تنقية الدم مما يراكم السموم في الدورة الدموية وفد يصاحب ذلك الوفاة أو الإصابة بسرطان الكبد او الإصابة بالتحصى الصفراوي على اقل تحديد ندما يصاب شخص بتليف الكبد يحل النسيج المتليف مكان النسيج السليم فيعيق الكبد عن القيام بوظائفه بشكل طبيعي مثلا قد يعجز الكبد عن انتاج مواد مخثرة بالشكل الكافي مما يصعب وقف النزيف عند حدوثه وقد يفشل الكبد في تصفية تنقية السموم التي قد تتراكم في الدورة الدموية.

مراحل تليف الكبد

يمرّ تليّف الكبد بثلاث مراحل وهي

المرحلة الأولى

وفي هذه الحالة يكون الكبد مستقرا ويستطيع المريض بأن يعمل كالمعتاد دون الشعور بالتعب أما الصفراء تكون حول معدلاتها الطبيعية ولا تظهر على المريض أية أعراض للمرض.

المرحلة الثانية

في هذه المرحلة تبدأ أعراض المرض بالظهور بشكل تدريجي إذ تبدأ أولا بتورم القدمين ثم عدم القدرة على التركيز وفي بعض الأحيان قد يصاب المريض بفقدان الوعي بالإضافة إلى اصفرار في العينين والجلد ونقص في الوزن.

المرحلة الثالثة

أما بالنسبة لهذه المرحلة فهي المرحلة الأخيرة والأخطر لتليف الكبد ويكون فيها الكبد في مرحلة الفشل التام وتظهر على المريض أعراض الاستسقاء الشديد وتتكرر الغيبوبة بالإضافة إلى الإصابة بنزيف في المريء في هذه الحالة يجب مراجعة طبيب مختص لإجراء الفحوصات اللازمة.

أسباب تليف الكبد

  • المشروبات الكحولية حيث يصاب بمرض تشمع الكبد الكحولي ما بين 10% و20% من متعاطي الكحوليات والسبب أن الكحول يقوم بتثبيط عملية الأيض الطبيعية للبروتينات والدهون والكربوهيدرات مما يؤذي الكبد كثيراً
  • التهاب الكبد الوبائي المزمن بأنواعه فإن فيروس التهاب الكبد الوبائي يتسبب في التهاب الكبد بشكل مستمر فتؤدي الأضرار التي لحقت بالكبد على مدار عدة عقود إلى تشمعه أو تليفه وتختلف طبيعة الالتهابات التي يسببها فيروس الكبد باختلاف نوع الفيروس وقوته وهل صاحبه فيروسات أخرى أم كان وحيداً.
  • بعض الأدوية وكذلك بعض الأعشاب السامة وقد علمنا أن قسم الرعاية الصيدلية أعد لكم مقالا حول تأثير الأدوية والأعشاب فندعوكم لقراءته

 المراحل المتقدمة من تليف الكبد فقد تظهر بضعة اعراض من بينها

  • الشعور بالتعب والهزال الشديدين جدا
  • نزف الدم من الانف وسهولة الاصابة بجروح
  • انخفاض الوزن
  • اوجاع او شعور بالضيق في البطن
  • اصفرار لون الجلد اليرقان  Jaundice.
  • الحكة
  • تجمع السوائل في الرجلين وهو ما يسمى الوذمة Edema وتجمع السوائل في البطن وهو ما يسمى الاستسقاء او الحبن Ascites
  • نزف في داخل المعدة او في المريء Esophagus وهي القناة التي تهبط من الفم حتى المعدة.

مضاعفات تليف الكبد

يحدث تشمع الكبد عندما تحل كميات كبيرة من انسجة الندوب مكان الانسجة السليمة في الكبد يؤدي نسيج الندوب الى اعاقة التدفق السليم للدم من الامعاء عن طريق الكبد ويولد ضغطا كبيرا في الاوردة التي توصل الدم الى هذه المنطقة الجهاز البابي  Portal system . وتسمى هذه الحالة باسم فرط ضغط الدم البابي Portal hypertension .

المرضى المصابون بتليف الكبد هم اكثر عرضة من غيرهم للاصابة بالتحصي الصفراوي Gallstone وكلما كان تليف الكبد اكثر حدة يزداد خطر الاصابة بالتحصي الصفراوي كذلك فان مرضى تشمع الكبد هم اكثر عرضة من غيرهم للاصابة بسرطان الكبد وخاصة سرطانة الخلايا الكبدية Hepatocellular carcinoma .

علاج تليف الكبد

من المهم والضروري جدا علاج تليف الكبد في اسرع وقت ممكن ومع ان العلاج لا يستطيع اشفاء تشمع الكبد الا انه قد يفلح في بعض الاحيان، في الحد من الضرر او منع حدوث اضرار اخرى للكبد وقد يشمل العلاج المعالجة الدوائية المعالجة الجراحية وعلاجات اخرى تبعا للعامل المسبب لمرض تشمع الكبد وتبعا للمضاعفات والمشاكل التي يسببها.

الخطوات التي يجب القيام بها من اجل الحد من الضرر اللاحق بالكبد

  • تجنب تناول المشروبات الكحولية اطلاقا.
  • عدم تناول اي دواء دون استشارة الطبيب.
  • التحقق من ان اللقاحات التي تم الحصول عليها ما زالت فعالة.
  • الحرص على تغذية قليلة الصوديوم.

قد تظهر الاعراض احيانا بعد ان يكون المرض قد بلغ مراحل متقدمة فقط. لذلك من الضروري المواظبة على اجراء الفحوصات الطبية بانتظام بما فيها الفحوصات المخبرية.

احيانا قد تكون ثمة حاجة الى اجراء فحوصات اخرى للكشف عن مشاكل طبية اخرى محتملة مثل

  • تضخم الاوردة وهي الظاهرة التي تعرف باسم الدوالي في الجهاز الهضمي وقد تتعرض الدوالي للنزف.
  • سرطان الكبد المرضى المصابون بتشمع الكبد هم اكثر عرضة من غيرهم للاصابة بسرطان في الكبد.

في الحالات التي يشكل فيها تليف الكبد خطرا على حياة المريض تشكل عملية زرع الكبد طريقة علاجية ممكنة اخرى لكن عملية زرع الكبد مكلفة جدا ومن الصعب الحصول على الاعضاء غالبا ونجاحها ليس امرا مضمونا دائما لذلك على الاطباء ان يقرروا بشان اي الحالات هي صاحبة الاحتمالات الاكبر للاستفادة من عملية الزرع.

يجدر استشارة الطبيب بشان الخطوات الواجب اتخاذها لتحسين الوضع الصحي العام ولكي يكون المريض مرشحا جيدا لاجراء عملية زرع الكبد في المستقبل.

عندما يزداد تشمع الكبد سوءا وتفاقما، يفضل بعض المرضى تركيز اهتمامهم في ان يتم العلاج بطريقة مريحة وكريمة كما ان المعالجة الملطفة Palliative treatment من شانها ان توفر الدعم وان تخفف من حدة الاعراض هكذا يستطيع المريض ان يعيش بقية حياته على افضل نحو ممكن.

ان حقيقة ادراك المريض واقتناعه بانه يتلقى العلاج الذي يرغب فيه ويحتاج اليه من شانها ان تشكل مصدر عزاء ومواساة هام بالنسبة له.

الصراع مع مرض تليف الكبد قد يكون صعبا وشاقا اذا كان المريض يشعر بالحزن وبانعدام الامل فمن المفضل ان يبلغ طبيبه بذلك اذ يمكنه تلقي الاستشارة والمساعدة كما ان التحدث مع اشخاص مروا بالتجربة ذاتها قد يساعد بشكل كبير.

الوقاية من تليف الكبد

هناك بعض السبل التي تقينا من الإصابة بمرض تليف الكبد وهي عدم تناول المشروبات الكحولية تجنب العدوى بمرض فيروس التهاب الكبد الوبائي بجب على العاملين في المستشفيات أن يتخذوا كافة الاجراءات الوقائية اللازمة وخاصة عند فحوصات الدم الابتعاد عن تناول الأطعمة الحارة والدهنية بكثرة وعموما تليف الكبد مرض لا يمكن الشفاء منه وعادة ما يركز العلاج على منع تفاقم المرض وزيادة مضاعفاته ويكون الخيار الوحيد المتاح في المراحل المتقدمة من تشمع الكبد هو عملية زرع الكبد.

اقرأ:




مشاهدة 27