تقوية المناعة عند الأطفال‎

بواسطة: - آخر تحديث: الجمعة , 21 أكتوبر 2016 - 10:53
تقوية المناعة عند الأطفال‎

تقوية المناعة عند الأطفال

عندما يقترب موسم الشتاء نتحضر دائماً له بالعديد من الأساليب والإجراءات الوقائية التي نعتقد أنها تساعدنا على تخطى الأمراض المنتشرة في هذا الموسم، ومن المعروف أن الأطفال هم الأكثر عرضةً للأمراض في هذا الموسم لذلك يجب أن يتم تعزيز الجهاز المناعي عند الطفل والذي بدوره يقوم بمحاربة الفيروسات والأمراض المختلفة، لذلك إليكم هذه النصائح التي ينبغي أن يتبعها الآباء والأمهات لتقوية مناعة أطفالهم ليكونوا أكثر قدرة على مواجهة الأمراض.

  •  مضاعفة تناول التوت لا شك أن الفواكه بشكل عام من أفضل الأغذية لصحة الطفل وتوفير العناصر الأساسية اللازمة له، ولكن التوت على وجه الخصوص له بعض المميزات الاستثنائية مثل احتوائه على بعض أنواع الببتيدات مثل cathelicidin antimicrobial peptide التي تقوم بتعزيز الجهاز المناعي في الجسم بشكل كبير.
  •  زيادة كمية فيتامين سي من المعروف أن فيتامين سي من أهم الفيتامينات المسؤولة عن تقوية الجهاز المناعي في الجسم، وتعتبر الحمضيات من أفضل المصادر التي توفر فيتامين سي لذلك يجب أن يتناولها الطفل بشكل مستمر، كما أن الجوافة تتميز باحتوائها على نسبة كبيرة جداً من فيتامين سي.
  • ممارسة التمارين الرياضية الانتظام على ممارسة التمارين الرياضية له أثر كبير على صحة الأطفال وخصوصاً في تنشيط الجهاز المناعي للطفل، حيث أن ممارسة الرياضة تؤدي إلى حصول الطفل على نوم مريح أكثر كما تساعده في تناول الطعام بشكل أفضل مما يعزز من قدرة الطفل على محاربة الأمراض.
  •  الاهتمام بعنصر الزنك الزنك من المعادن الهامة جداً للجسم، وخصوصاً للأطفال فهو من أحد أهم المعادن التي تقاوم نزلات البرد بالإضافة إلى أنه يرفع نسبة التركيز الذهني، وبطبيعة الحال فهو عامل مهم جداً في رفع أداء الجهاز المناعي للطفل، يتوفر الزنك في البيض واللحوم الحمراء.
  •  الإكثار من السوائل ربما ذهبت من قبل لأحد الأطباء برفقة ابنك أو أخاك الصغير المصاب بالإنفلونزا، في أغلب الأحوال فإن الطبيب سينصح المريض بكثرة تناول السوائل، والمشكلة أن الكثير من الأطفال لا يهتمون بتناول السوائل وخصوصاً الماء بشكل كافي، لكن الأمر الذي ينبغي أن نعلمه هو أن شرب كمية كافية من السوائل تخفض نسبة السموم في الجسم إلى درجة كبيرة جداً كما أنها تحسن من قدرة الجسم على مقاومة الفيروسات بصورة فعالة.
  •  خفض كمية السكر أشارت الكثير من الدراسات أن السكر يقوم بتقليل أداء الجهاز المناعي في الجسم بصورة ملحوظة، ولك أن تتخيل معي أن 25 جرام من السكر قادرة على تثبيط الجهاز المناعي في الجسم لمدة لا تقل عن 5 ساعات وفيها من الممكن للبكتيريا والجراثيم أن تضر بالجسم، وهذا الأمر يكون بشكل أكثر تأثيراً عند الأطفال، لذلك إن كنت تريد المحافظة على سلامة وصحة أطفالك فيجب أن تكون حذراً من الإكثار من كمية السكر في وجباتهم.

أهم الأطعمة لتقوية جهاز المناعة للطفل

تقوية المناعة عند الاطفال

الأسماك:

يعتبر السلمون والتونا من أكثر الأنواع المفيدة من الأسماك، لكن سمك الماكريلا يعتبر من أفضل الأنواع على الإطلاق، فهو يحتوي على أوميجا 3 وهو ضروري للجسم، حيث تمنح الأحماض الدهنية قيمة غذائية عالية للجسم، وهي فعالة جدا في تحسين المزاج ونشاط الجسم وتقوية الذاكرة وأداء المخ، وتحمي الجسم من أمراض القلب والشرايين.

البروكلي:

يؤكد خبراء التغذية أن البروكلي من أفضل الخضراوات لصحة الأطفال وكذلك الكبار، فهو يحتوي على مضادات للأكسدة وغني بالفيتامينات والمعادن والألياف، ومن فوائده المهمة أنه يمنع الإصابة بسرطان الأمعاء ويحمي الجهاز المناعي ويحسن الجلد والمزاج، كما أن تناول البروكلي بصفة دائمة يحسن عمل القلب والأوعية الدموية ويقوي العظام. 

الكيوي:

يعتبر الكيوي من أفضل أنواع الفاكهة، حيث يحتوي على ضعفي كمية فيتامين (c) الموجودة في البرتقال، ونسبة أكبر من نسبة البوتاسيوم المتوافرة في الموز، كما يحتوي على مضادات الأكسدة، أما مادة الكلوروفيل التي تعطي هذه الفاكهة لونها الأخضر فهي فعالة في مقاومة السرطان، كما أن الكيوي يعد مصدر جيد للماغنيسيوم الذي يقوي القلب ويحمي الأوعية الدموية.

الموز:

يتميز الموز بأنه غني بالطاقة والمعادن، فيمكن إعطاء الطفل ثمرة موز في الصباح خلال ذهابه للمدرسة فتمنحه الطاقة والحيوية والنشاط، كما أن الموز يحتوي على كمية كبيرة من البوتاسيوم الذي يساعد على خفض ضغط الدم والتخلص من آلام العضلات وأيضا غني جداً بالألياف.

الطماطم:

تحظى الطماطم بقيمة غذائية عالية حيث تحتوي على مادة لايكوبين التي تعد بمثابة المحارب الأول للجزيئات الحرة في الجسم، ويفضل أكلها نيئة حيث أن الطبخ يقلل من قيمتها الغذائية بعض الشيء.

السبانخ:

تعتبر السبانخ من أكثر الأطعمة الغنية بالحديد، وينصح بأن يتناولها الأطفال بكثرة خاصةً خلال مراحل نموهم الأولي، ويمكن أن يتم إدخال السبانخ في الوجبات المدرسية للطفل في السندوتشات، ليكتسب جسمه طاقة وحديد.

الثوم:

الثوم بمثابة مضاد حيوي طبيعي كما أنه السلاح الذي يعمل على تقوية جهاز الجسم المناعي ضد أي التهابات قد تصيب أي عضو في الجسم، وأيضا يعمل كمضاد للسموم قبل أن تنتشر في الجسم، لذا ينصح بإدخاله في السلطة أو أي أطعمة لكي يستفيد منه الطفل.

اللوز:

عادة ما يؤكل اللوز مع بعض الإضافات مثل السكر، أو مضافا إلى بعض أنواع الكعك، ولكن يفضل أن يؤكل من دون أي مواد أخرى، حيث يعتبر أفضل مصدر غير حيواني للبروتين، وهو عامل بناء قوي للعظام لاحتوائه على نسبة عالية من المعادن اللازمة لبناء العظام، مثل الكالسيوم والماغنيسيوم والمنجنيز والفوسفور، من ثم فهو ضروري جداً لصحة الطفل في مراحل عمره المختلفة.

العسل:

ما أكثر فوائد العسل! فهو مصدر هام للطاقة، كما يستخدم كمضاد للالتهابات ومقاوم للفيروسات وأفضل من أي دواء طبي لمقاومة نزلات البرد، ويتكون العسل في معظمه من الكربوهيدرات والماء ولهذا قدرته فائقة في إمداد الجسم بالطاقة، وينصح بأن يتناول الطفل ملعقة كل يوم في الصباح قبيل التوجه للمدرسة أو للنادي لممارسة الأنشطة الرياضية.

الملفوف:

يعد من الأطعمة المفيدة لتقوية المناعة، كما أن كثير من الأطفال يقبلون عليه ويحبونه.

إذا لبناء مناعة قوية لطفلك، يجب تنويع وموازنة الغذاء، والحرص على أن يكون حليب النمو المخصص لعمر الطفل، جزءا أساسيا من النظام الغذائي. بإعطاء طفلك كوبين من الحليب المخصص له يوميا، وكذلك توفيرالتغذية والحماية اللازمة لاستكمال نموه ونشاطاته بطريقة سليمة.

 

اقرأ:




مشاهدة 49