بحث عن الجاذبية الأرضية‎

بواسطة: - آخر تحديث: الجمعة , 21 أكتوبر 2016 - 10:47
بحث عن الجاذبية الأرضية‎

بحث عن الجاذبية الأرضية

إذا حملت طوبة ثم تركتها فأنها تسقط على الأرض , فما الذي يؤدى إلى هذا السقوط ؟ أن الطوبة كغيرها من الأشياء لا تتحرك جانبيا ما لم تدفع أو تجر كما أنها لا تتحرك إلى أعلى ما لم تقذف أو تسحب في ذلك الاتجاه . فحقيقة كون جميع الأجسام تسقط تعنى أنه لابد من وجود قوة ما تجذبها إلى الأرض . وباستطاعتك الإحساس بهذه القوة إذا حملت جسما ما بيدك أو إذا ما حاولت رفعه عن الأرض . هذه القوة تسمى الوزن .

وكان اسحق نيوتن أول من أكتشف أسرار سقوط الأجسام وثقلها وعلاقة جاذبية الأرض بذلك . ويقال انه بينما كان نيوتن جالسا في حديقة أمه رأى تفاحة تسقط من شجرة . فاخذ يفكر في السبب الذي يجعل التفاحة تسقط على هذا الشكل . وفسر ذلك بأن كلا من الأرض والتفاحة يتجاذبان فيما بينهما . فالأرض تجذب التفاحة والتفاحة تجذب الأرض . لكن ضخامة الأرض الهائلة تجعلها لا تتأثر بجذب التفاحة لها . بينما التفاحة تنجذب أي تسقط نحو الأرض . أن هذه القوة الجاذبة للأجسام تسمى الجاذبية الأرضية . وهي القوة التي تشد جميع الأجسام إلى سطح الأرض وتؤدى بالتالي إلى أن يكون لها وزن .

ولقد تحقق نيوتن أيضا من أن قوة الجاذبية الأرضية تتناقص بابتعاد الجسم عن الأرض . فالشخص في طائرة أو منطاد عال لا يزن على بقدر ما يزن على الأرض لان شد الجاذبية الأرضية له يكون أضعف . ونحن عادة لا نلاحظ هذا الفرق في الوزن لضالته في مثل هذه الحال .

ويلاحظ رواد الفضاء أن شدة الجاذبية الأرضية تضعف تدريجيا بارتفاعهم فى الفضاء . حتى أن أولئك الرواد الذين يذهبون بعيدا جدا في الفضاء يعيشون فترات تطول أو تقصر داخل كبسولتهم الفضائية في حالة انعدام الوزن . ويعود السبب في ذلك جزئيا إلى قلة تأثير الجاذبية الأرضية (وكذلك بتأثير القوة الناتجة عن دوران سفينتهم بسرعة حول الأرض ).

عندما تنطلق مركبة فضائية من الأرض إلى القمر تخرج تدريجيا من مجال جاذبية الأرض لتدخل جاذبية القمر ، حيث الجاذبية أضعف بحوالي 6 مرات . فالرجل الذي يزن 72 كيلو غرام على سطح الأرض لا يزن أكثر من 12 كيلو غراما على سطح القمر . وهذا ما يمكنه من رمى الأجسام أبعد ومن القفز إلى علو أكبر .

ويتعلق وزن الأجسام أيضا بعاملين أساسيين هما حجم الجسم ونوع المادة التي يتألف منها . والسؤال اللغز الذي يطرح كثيرا ، هو أيهما يزن أكثر كيلو غرام من الريش أم كيلو غرام من الرصاص ؟ كثيرون هم الذين يجيبون دون تفكير بأن كيلو غرام الرصاص يزن أكثر .

والحقيقة أن الوزنين متساويين تماما . ولكن المتسرعين في الإجابة ينخدعون بحقيقة أن الريش أخف من الرصاص  كذلك إذا ما حملت كرة الكريكت بإحدى يديك ، وتفاحة من الحجم نفسه باليد الأخرى ، تلاحظ أن كرة الكريكت أثقل . ويعود ذلك إلى أن المادة في كرة الكريكت أكثر تراصا وأشد تماسكا من مادة التفاحة ، ويعبر الفيزيائيون عن ذلك بقولهم أن لكرة الكريكت كثافة أعلى من كثافة التفاحة ، وان الرصاص أعلى كثافة من الريش .

أن الكمية الكلية للمادة في أي جسم تسمى الكتلة وعليه فانه يمكن القول بأن كتلة كرة الكريكت أكبر من كتلة التفاحة بالرغم من أن لها نفس الحجم تقريبا . كذلك تساوى الكتلة في لغز الريش والرصاص لن حجم كومة الريش أكبر بكثير طبعا من حجم قطعة الرصاص .

الجاذبية الأرضيّة والعرب

أطلق العرب على الجاذبية الأرضية اسم القوة الطبيعيّة، وقد عرفوها منذ القرن التاسع ميلادي، وهذه بعض أقوال العلماء العرب عن الجاذبيّة الأرضية

يُعدّ العالم الهمداني أوّل العلماء الذين أشاروا إلى الجاذبية الأرضيّة، فكتب في كتابه الجوهرتين العتيقتين ” من كان تحتها فهو الثابت في قامته كمن فوقها، ومسقطه وقدمه إلى سطحها الأسفل كمسقطه إلى سطحها الأعلى وكثبات قدمه عليها، فهو بمنزلة حجر المغناطيس التي تجذب قواه الحديد إلى كل جانب “.

أما العالم ابن سينا فتكلّم عن الجاذبية في كتابه الإشارات والتنبيهات ” القوة في الجسم الأكبر، إذا كانت مشابهة للقوة في الجسم الأصغر حتى لو فصل من الأكبر مثل الأصغر، تشابهت القوّتان بالإطلاق، فإنها في الجسم الأكبر أقوى وأكثر، إذ فيها من القوة شبيهة تلك “.

وتحدّث العالم أبي الريحان البيروني عن الجاذبية في كتابه القانون المسعودي ” الناس على الأرض منتصّبو القامات كاستقامة أقطار الكرة، وعليها أيضاً تؤول الأثقال إلى أسفل “.

وقال العالم الخازاني في كتابه ميزان الحكمة حيث قال عن الجاذبية ” الجسم الثقيل هو الذي يتحرك بقوة ذاتيّة أبداً إلى مركز العالم، أعني أنّ الثقل هو الذي له قوة الحركة إلى نقطة المركز”.

تكلّم العالم الإدريسي عن جاذبية الأرض، وشبّهها بجذب المغناطيس للحديد، فكتب في كتابه نزهة المشتاق في اختراق الآفاق ” الأرض جاذبة لما في أبدانها من أثقال بمنزلة حجر المغناطيس الذي يجذب الحديد “.

اقرأ:




مشاهدة 52