الفيتامينات المفيدة للبشرة‎

بواسطة: - آخر تحديث: الثلاثاء , 01 نوفمبر 2016 - 11:48
الفيتامينات المفيدة للبشرة‎

البشرة والغذاء

إن الحفاظ على بشرة صحيّة وجميلة هو أمر يهمّ الجميع ولذلك يبحث الكثيرون عمّا يمكنهم فعله أو تناوله للحصول على بشرة جميلة ويلعب الغذاء المتناول دورا هاما في صحة البشرة ذلك أن جمال البشرة وصحّتها يتأثر من الخارج ومن الدّاخل أيضا حيث أن الحمية الصحيّة قد تساعد الشّخص ليظهر في أجمل وأفضل أشكاله وعلى الرّغم من أن الدراسات العلميّة التي تبحث أفضل الأغذية لصحة البشرة وجمالها تعتبر محدودة وقليلة إلّا أنّه ممّا لا شك فيه وجود أهمية كبيرة بديهية ومعروفة لمضادات الأكسدة ومن الهام أن لا يعمل الإنسان على التركيز على الأغذية الهامة لصحة البشرة وحسب بل يجب الاهتمام بالحصول على حمية صحيّة وتناول الأغذية الصحيّة بشكل عام والتي بدورها تمنح ما تحتاجه البشرة من تغذية سليمة ويهدف هذا المقال للحديث عن التّغذية السّليمة وأهم الفيتامينات لصحة البشرة وجمالها.

الفيتامينات و البشرة

إن ما يتم تناوله من غذاء يؤثر على صحّة البشرة وجمالها ولذلك فإنّ الاهتمام بالحمية الصحيّة قد يكون أكثر أهميّة من الاهتمام بالمستحضرات التّجميليّة والخلطات المختلفة التي يتمّ شراءها أو صنعها كما أن الاهتمام بحمية صحيّة لابد وأن يتبعه بروز للجمال الطبيعي ومن الهامّ عدم التركيز على تناول فيتامين أو عنصر غذائيّ محدّد للحصول على بشرة جميلة كما يفعل البعض بل لابدّ من الحصول على جميع الاحتياجات اليوميّة من جميع الفيتامينات والمعادن أما بالنّسبة للفيتامينات فيُعتبر كل من فيتامين أ وفيتامين ھ وفيتامين د وفيتامين ج من أهمّ الفيتامينات لصحّة البشرة ذلك أنّها تعمل على محاربة الأضرار النّاتجة عن الأكسدة وتعمل على محاربة الجذور الحُرّة التي تضرّ بالبشرة وتسّرع من ظهور علامات التّقدم في السّن والشيخوخة.

اهم الفيتامينات المفيدة للبشرة

فيتامين A 

اذا كنت تعانين من جفاف وتقشر في البشرة فهناك احتمال كبير انك تعانين نقصا في فيتامين A ويساعد فيتامين A ايضا على بناء انسجة الجلد, لذلك فهو من العناصر المهمة التي تساعد على التئام الجروح والخدوش بسرعة كما انه يحارب علامات التقدم في السن والشيخوخة وكثيرا ماينصح الافراد الذين يعانون من حبوب في البشرة بأخذ الكثير من هذا الفيتامين او استخدام منتجات تحتوي عليه.

من المصادر الجيدة للحصول على فيتامين A  البيض والخضروات الورقية والحليب والجزر والقرع والكبد.

 فيتامين E

ربما يكون فيتامين E هو الاكثر شهرة بين الفيتامينات المختلفة للحصول على بشرة صحية والسبب في ذلك يعود الى انه مضاد فعال للأكسدة ويحارب الجذور الحرة في الجسم التي يسببها التدخين والتلوث والتعرض للشمس والجذور الحرة هي احد اهم مسببات الشيخوخة المبكرة للجلد. لذلك يمكن اعتبار فيتامينE احد اهم المغذيات المضادة للشيخوخة فيمكنك التقليل من علامات التقدم في السن والتجاعيد وعلامات التمدد في البشرة من خلال استخدام منتجات تحتوي على هذا الفيتامين او تناول الاطعمة المحتوية عليه من المصادر الجيدة للحصول على فيتامين E  الزيتون وبذور عباد الشمس والفول السوداني واللوز وجنين القمح والخضروات الورقية.

فيتامين C 

يتشابه فيتامين C مع فيتامين E في كونه مضاد فعال للأكسدة وهذا يعني انه يساعد في محاربة علامات التقدم في السن كما انه يحفز على انتاج الكولاجين في الجلد والكولاجين هو البروتين المسؤول عن ليونة البشرة لذلك فانه احد الفيتامينات الرائعة للحصول على بشرة ناعمة واكثر شبابا.

من المصادر الجيدة للحصول على فيتامين C  الفواكه والخضروات مثل البروكلي والقرنبيط والطماطم وبراعم بروكسل والخيار.

الفيتامين F

هو ليس فيتامين بالمعنى الحقيقي للكلمة، لكنه نوعان من الحوامض الدهنية الاساسية الحيوية للجسم فالاشخاص الذين يعانون من نقص في الفيتامين F تكون بشرتهم جافة وعرضة للاكزيما تلتئم ندباتها وجروحها بصعوبة ولا تتجدد بشكل جيد.
نجد هذا الفيتامين في الاسماك الدهنية سلمون رنجة والزيوت النباتية.

الفيتامينات من فئة B

للمحافظة على الاشراق والنضارة ما زال وجودها نادراً في كريمات العناية، لكنها ضرورية لتأمين الاشراق للبشرة فإذا كنت تعانين من افراط في الافرازات الدهنية او من بشرة جافة جداً او بقع حمراء اهتمي بالتركيز في نظامك الغذائي على الاطعمة الغنية بالفيتامين b

الفيتامين B2 الريبوفلافين
يحسن هذا الفيتامين نوعية الانسجة الجلدية ويزيد مفعوله في حال تزامن تناوله مع الفيتامين A نجده في العديد من الاطعمة وبالرغم من ذلك تعاني 15 في المائة من السيدات من نقص فيه. ويعود هذا النقص الى النقص في المغنيزيوم الضروري لتكوين انزيمات الفيتامين B2 اما ابرز الامراض التي تدل على النقص في هذا الفيتامين فهي احمرار اطراف الانف وجفاف الشفاه.
نجد هذا الفيتامين بشكل خاص في الكبد والفاكهة المجففة والفطر ومشتقات الحليب والهليون والسبانخ والبازلاء وايضاً في اللحوم والافوكادو والخبز الكامل والموز.

الفيتامين B3 أو Pp النياسين

يحمي البشرة من الضوء ويشارك في تحويل الدهون والنشويات والبروتينات. يؤدي النقص فيه الى جفاف البشرة واحمرارها.
نجده في الكبد والدجاج والفليفلة والحليب والتونا والحبش والسلمون كما نجده بنسب اقل في اللحوم والاسماك والفطر.

الفيتامين B5 حمض البانتوتينيك
يؤثر على نمو ومقاومة البشرة والشعر والنقص في هذا الفيتامين نادر جداً اذ نجده في معظم الاطعمة اما في حال وجود نقص فيه فيترجم بتأخير في التئام الندبات والجروح واحساس بالحروق نجده في البيض واللحوم والخضار.

الفيتامين B6 البيروكسيدين
يعمل هذا الفيتامين على تنظيم الافرازات الدهنية ويؤدي النقص فيه الى تحول البشرة الى دهنية مع ظهور للاكزيما عليها.
نجده في الكبد اللحوم والدجاج وكذلك في طحين القمح الكامل والحليب والفاكهة المجففة والافوكادو.

الفيتامين B8 البيوتين
يتدخل هذا الفيتامين في انتاج الطاقة الضرورية لحياة الخلايا. يؤدي النقص فيه الى تساقط شعر الرأس والحواجب والرموش. والتسبب بالتهاب البشرة حول المخارج الطبيعية والاظافر. يحول بياض البيض النيئ دون استيعابه ويسبب نقصاً فيه.
نجده في خميرة البيرة والملفوف والفطر والدجاج والبيض والفاصوليا والبازيللا المجففة.

الفيتامين B9 حمض الفوليك
يساهم هذا الفيتامين في تكاثر الخلايا الدموية والدماغية والجلدية. اما النقص فيه فشائع جداً بين الاشخاص الذين لا يتناولون ما يكفي من الخضار الطازجة والنيئة.
تؤدي عدم الكفاية في هذا الفيتامين الى ظهور العديد من المشاكل الجدية، ويساهم الطهي في تدمير هذا الفيتامين بشكل جزئي او شامل وذلك باختلاف الاطعمة.
نجده في الخبز والملفوف النيئ والهليون والسبانخ والفاصوليا الخضراء المطهوة بسرعة وحليب البقر. ونجده ايضاً في اللحوم والبيض والكبد.

الفيتامين B12 الكوبالامين
يتميز هذا الفيتامين بكونه ضرورياً لتكوين الخلايا الحمراء ولوظائف النظام العصبي والدفاعات المناعية يظهر النقص فيه بشكل خاص لدى النباتيين واولادهم ولدى الاشخاص الذين يخضعون لحميات غذائية غنية بالالياف. اما الاضطرابات التي تنتج عنه فالتهاب في اللسان تلون غير طبيعي في البشرة تساقط في الشعر وظهور الشعر الابيض.
نجده في كل المنتجات الغذائية ذات المصدر الحيواني وخاصة في كبد البقر، بالاضافة الى الدجاج والاسماك والبيض ولحم العجل والضأن وحليب البقر والاجبان.

المكملات الغذائية لجمال البشرة

لا يعتبر تناول المُكمّلات الغذائية ضروريا من قبل الأشخاص الذين يتناولون حمية متوازنة تحتوي على الخضروات والفواكه والحبوب والبروتينات الليّنة والدّهون الصحية أما في حال عدم تناول حمية متوازنة والحاجة للمُكمّلات الغذائيّة فليس من الضروري تناول المكملات الخاصة بالبشرة ولكن يكفي تناول المُكمّلات الاعتيادية التي تحتوي على الاحتياجات اليوميّة من الفيتامينات والمعادن كما أنّ الأشخاص الذين يقضون وقتا كبيرا في الخارج ويتعرّضون للملوثات والتدخين السلبي قد يستفيدون من تناول هذه المكملات أيضاً.

اقرأ:




مشاهدة 27