الفيتامينات أنواعها وفوائدها وضرر نقصها‎

بواسطة: - آخر تحديث: الثلاثاء , 01 نوفمبر 2016 - 11:12
الفيتامينات أنواعها وفوائدها وضرر نقصها‎

الفيتامينات

الفيتامينات بالإنجليزية Vitamins هي مركبات عضوية مهمة للكائن الحي وهي بمثابة مغذيات حيوية بكميات محدودة وتسمى المركبات الكيميائية العضوية بفيتامين عند صعوبة تصنيعها بكميات كافية عن طريق الكائن الحي ويجب الحصول عليها من الغذاء.

تحتاج أجسامنا للكثير من الفيتامينات لنكون بصحة جيدة، بالإضافة إلى العناصر الأخرى مثل الكربوهيدرات والبروتينات والدهون، لكونها من المركبات الأساسية التي تساعد الجسم في النمو ولكي يعمل على النحو الأمثلالمكملات الغذائية مهمة لعلاج بعض المشاكل الصحية، إلا أنه هناك أدلة قليلة على فائدتها لمن يستخدمها من الأصحاء. ومن المتفق عليه، فإن مصطلح فيتامين لا يشمل المواد الغذائية الأساسية الأخرى مثل المعادن، الأحماض الدهنية الأساسية‏، والأحماض الأمينية الأساسية التي يجب أن تكون كمياتها في الغذاء أكبر من الفيتامينات تصنف الفيتامينات على حسب نشاطها البيولوجي والكيميائي، وليس تركيبتها بالتالي أي فيتامين يشير إلى عدد من مركبات الفيتامير تظهر النشاط البيولوجي المرتبط بفيتامين معين وتجمع كمركبات كيميائية ويطلق عليها مسمى فيتامين وترتب ابجديا على سبيل المثال فيتامين A يحتوي على المركبات ريتينال ريتينول والكاروتينات الأربعة الفيتاميرات بطبيعتها قابلة للتحول إلى شكل نشط من الفيتامين في الجسم كذلك تكون في بعض الأحيان قابلة للتحول مع بعضها البعض.

للفيتامينات وظائف كيميائية حيوية متنوعة بعضها تعمل مثل الهرمونات كمنظم في استقلاب المعادن مثل فيتامين D أو منظم لنمو الخلايا والأنسجة والتمايز مثل بعض أشكال فيتامين A والأخرى تعمل كمضادة للاكسدة مثل فيتامين E وفيتامين C وأكثرها تعددا مثل فيتامين B المركب تعمل كطليعة للعوامل المساعدة للإنزيمات حيث تساعد الإنزيمات في عملها كتحفيز عملية التمثيل الغذائي.

اصل الفيتامينات

إن منشأ الفيتامينات نباتي لكنها توجد في أعضاء الحيوان حيث تنتقل إليه عن طريق التغذية بالنبات كما أن فيتامين أ و د ينشأ ويتكون في كبد الحوت من جراء طعامه بالعضويات البحرية النباتية المنتشرة في البحار.

والعلم الحديث قد صنع الفيتامينات المكثفة المصنعة والمتنوعة وبشكل دوائي للذين لا يتيسر لهم التغذية من الطبيعة لعدم وجود بعض النباتات التي تحتوي تلك العناصر في بلادهم لكن اللذين يتغذون باستمرار وفق المجموعات الغذائية الأساسية لا حاجة لهم لأن يهتموا بالفيتامينات الدوائية إذ توجد في غذائهم الكميات الكافية من أنواع الفيتامينات التي يحتاجها الجسم.

أنواع الفيتامينات

في الوقت الحاضر يوجد ثلاثة عشر نوعا من الفيتامينات معترف بها عالميا وهي التي تساعد على تعزيز العظام وشفاء الجروح وتعزيز البصر، والمساعدة في الحصول على الطاقة الجيدة من الغذاء وهناك وظائف أخرى متعددة  وعند انخفاض كمية الفيتامين في الجسم قد تشعر بالسبات العميق وقد تكون عرضة للإصابة بمضاعفات أخرى خطيرة يمكن أن تهدد صحتك وحياتك.

تم تعيين الأحرف الأبجدية A B  C وهكذ لترمز إلى أنواع الفيتامينات وقد تمت هذه التسمية وفقاً لترتيب اكتشافهم كان الاستثناء الوحيد فيتامين K الذي تم اختيار حرف K له اشتقاقاً من كلمة Koagulation التي تعني التجلط وذلك لارتباط وظيفته بتجلط الدم و تم اختيار هذا الحرف من قبل الباحث الدنماركي هنريك دام.

وتصنّف الفيتامينات على أساس قابليتها للذوبان في الماء أو الدهن وتشمل الفيتامينات التي تذوب في الدهون A D E K والتي يتم تخزينها لمدة تصل إلى ستة أشهر في مخازن الدهون الفيتامينات القابلة للذوبان في الماء وتشمل فيتامينات ب المركب أو B complex ج أو C الفيتامينات التي تذوب في الماء ما عدا فيتامين ب12 فإنه لا يمكن نسبيا تخزينها في الجسم ولهذا يجب أن يتم تعويضها باستمرار الفيتامينات القابلة للذوبان في الماء تنحل بسهولة في الماء بصفة عامة وتفرز بسهولة من الجسم ويتم تخليق أنواع كثيرة من الفيتامينات الذائبة في الماء عن طريق البكتيريا.

يتم امتصاص الفيتامينات التي تذوب في الدهون من خلال الأمعاء وذلك بمساعدة من الدهون نظراً لكونها أكثر عرضة للتراكم في الجسم ومن المرجح أن يؤدي إلى مشاكل إن لم يتم تنظيم تناولها.

اسماء الفيتامينات دورها ومصادرها

كل من الفيتامينات الـ 13 لديها وظائفها المحددة، والتي تعمل معا للوصول إلى الصحة المثلى.
هناك ثمانية انواع من فيتامينات B التي تدعم التمثيل الغذائي الصحي ووظيفة الدماغ وإنتاج الهرمون وعمليات القلب العادية وعمل نظام خلية للواجبات العصبية المركزية.

فيتامين أ A

  • الأسم الريتينول تم اكتشافه عام 1909 م
  • الوظيفة مركب الكاروتين المسؤول عن نقل الضوء الى شبكية العين.
  • المصادر الأكثر شيوعا زيت كبد الحوت اللحم البيض الكبدة الكلاوي الجبنة.
  • الأمراض الناتجة عن نقصه نقصه يؤدي إلى العمى الليلي.

فيتامين ج 

  • الاسم حمض الأسكوربيك تم اكتشافه عام 1912 م.
  • الوظيفة مهم في تركيب الكولاجين البروتين المكون لإطار أنسجة الجسم.
  • المصادر الأكثر شيوعاً الفواكه الخضروات البرتقال الليمون.
  • الأمراض المرتبطة بنقصه نقصه يؤدي إلى داء الاسقربوط داء ضعف الشعيرات الدموية والذي يتميز بوجود الشعيرات الدموية الهشة، وسوء التئام الجروحوتشوه العظام عند الأطفال.

فيتامين ب1 B1

  • الاسم الثيامين تم اكتشافه عام 1912 م.
  • الوظيفة يعمل بمثابة أنزيم محفز في عملية الأيض التمثيل الغذائي في الجسم.
  • المصادر الأكثر شيوعاً الحبوب الكاملة الأرز البقوليات جنين القمح.
  • الأمراض الناتجة عن نقصه أهمها مرض البري بري وهو مرض يصيب الجهاز العصبي والقلب.

فيتامين د D

  • الاسم مجموعة من المركبات ذات اسماء متعددة. تم اكتشافه عام 1918 م.
  • الوظيفة وهو مع الكالسيوم يساعد على تعزيز صحة العظام.
  • المصادر الأكثر شيوعاً أشعة الشمس تعزز تصنيع كمية كافية من فيتامين د في الجلد.
  • الأمراض الناتجة عن نقصه يمكن أن يؤدي نقصه إلى لين العظام في الكبار وتشوه العظام الكساح لدى الأطفال.

فيتامين ب2 B2

  • الاسم الريبوفلافين تم اكتشافه عام 1920 م.
  • الوظيفة ضروري كعامل مساعد للإنزيمات المحفزة للتفاعلات الكيمائية فى الجسم.
  • المصادر الأكثر شيوعا منتجات الألبان البيض الخضروات الورقية الخضراء.
  • الأمراض الناتجة عن نقصه نقصه يسبب التهاب الأغشية المبطنة للفم والجلد.

فيتامين هـ E

  • الاسم مجموعة من المركبات ذات اسماء متعددة. تم اكتشافه عام 1922 م.
  • الوظيفة مضادات للأكسدة، تحمي خلايا الجسم من التدمير.
  • المصادر الأكثر شيوعا السبانخ البروكليجنين القمح.
  • الأمراض المرتبطة بنقصه نقصه يمكن أن يؤدي إلى فقر الدم الانيميا.

فيتامين ب12 B12

  • الاسم كوبالامين تم اكتشافه عام 1926 م.
  • الوظيفة أحد العوامل الأساسية في تركيب الحامض النووي المادة الوراثية للخلاي .
  • المصادر الأكثر شيوعا اللحوم الأسماك البيض منتجات الألبان.
  • الأمراض المرتبطة بنقصه نقصه يؤدي إلى فقر الدم الانيميا  وأيضا ما يسمى فقر الدم الخبيث.

 فيتامين ك K

  • الاسم يعرف بشكل عام بفيتامين التجلط، وهو يشمل مجموعة من المركبات تحمل أسماء متعددة تم اكتشافه عام 1929 م.
  • الوظيفة عامل أساسي في تشكيل عوامل تجلط الدم.
  • المصادر الأكثر شيوعا السبانخ الخضروات الورقية البروكلي الكرنب السمك الكبدة اللحوم البيض.
  • الأمراض المرتبطة بنقصه نقصه يمكن أن يؤدي إلى نزيف غير طبيعي.

 فيتامين ب5 B5

  • الاسم حمض البناتوثينيك تم اكتشافه عام 1931 م.
  • الوظيفة يدخل فى تركيب بعض المركبات الهامه التى تساعد على تحلل الأحماض الدهنيه وتصنيع الكوليسترول فى الجسم، ويستخدم فى الطب الطبيعى كبديل للكروتيزون، كما أن وجوده مطلوب للنمو الصحى والطبيعى للشعر.
  • المصادر الأكثر شيوعا معظم الأطعمة خاصة في البقوليات الخضراوات البيض اللحوم الحمراء، الحبوب الكاملة، وغذاء ملكات النحل.
  • الأمراض الناتجة عن نقصه متلازمة القدم المحترقة، الحساسية، نقص هرمونات الغدة الكظرية، مرض أديسون، وروماتويد المفاصل.

فيتامينH أو B7

  • الاسم بيوتين تم اكتشافه عام 1931 م.
  • الوظيفة يعتبر ضروريا لتصنيع هرمون الأنسولبن والأجسام المضادة وبعض الإنزيمات ويقوم بالمساعدة فى التمثيل الغذائى.
  • المصادر الأكثر شيوعا متوفر فى جميع الأغذيه الطبيعية تقريبا ويوجد فى الكبد والخميرة.
  • الأمراض الناتجة عن نقصه نقصه يكون غالبا نتيجة عيوب في استخدامه التغذيه على بياض البيض النىء وليس لنقصه في الغذاء
  • لأنه يصنع بواسطة البكتيريا المعوية ونقص البيوتين نادر لأن كميه كبيره منه يعاد إستخدامها عدة مرات قبل إخراجه فى البول.
  • وأعراض نقصه تكون على هيئة تقشر الجلد سقوط الشعر فقدان الشهية تلف الألياف العصبية.

فيتامين ب6 B6

  • الاسم البيريدوكسين تم اكتشافه عام 1934 م.
  • الوظيفة عامل مساعد للإنزيمات.
  • المصادر الأكثر شيوعا الحبوب الكاملة الخضروات الكبدة الفول السمك.
  • الأمراض الناتجة عن نقصه نقصه يؤدي إلى التهاب الجلد والفم والغثيان والقيء والضعف والدوخة وفقر الدم الانيميا.

فيتامين ب3 B3

  • الاسم النياسين تم اكتشافه عام 1936 م.
  • الوظيفة يلعب دوراً أساسيا من ضمن الإنزيمات المساعدة في عملية التمثيل الغذائي للجسم.
  • المصادر الأكثر شيوعا منتجات الألبان البيض السمك البقوليات.
  • الأمراض الناتجة عن نقصه نقصه يسبب التهاب في الجلد والمستقيم والمهبل والفم ، وكذلك تأخر النمو الذهني.

فيتامين ب9 B9

  • الاسم حمض الفوليك. تم اكتشافه عام 1941 م.
  • الوظيفة هو عامل مهم في تركيب الحامض النووي المادة الوراثية للخلايا .
  • المصادر الأكثر شيوعا الخضروات الورقية الفواكه البقوليات المجففة البازلاء.
  • الأمراض المرتبطة بنقصه نقص حمض الفوليك يؤدي إلى فقر الدم megaloblastic anemia.

نقص الفيتامينات

الغياب أو النقص النسبي للفيتامينات في الغذاء يؤدي إلى حالات وأمراض نقص مميزة وعلى الرغم من ذلك هناك متلازمات معينة مميزة لنقص فيتامينات معينة.

وبالنسبة للفيتامينات القابلة للذوبان في الماء هناك أمراض نقص معينة البري بري نقص الثيامين التهاب الشفتين التهاب اللسان التهاب الجلد الدهني حساسية الضوء نقص الرايبوفلافين البلاجرا أو الحصاف نقص الناياسين  التهاب الأعصاب الطرفية نقص البيريدوكسين   فقر الدم الخبيثة حموضة البول بالميثيل أمونيا فقر الدم الضخم الأرومات فقر الدم بعوز الفيتامين ب12 و أ ونقص حمض الفوليك والإسقربوط نقص حمض الأسكوربيك ويمكن تجنب نقص الفيتامينات عن طريق تناول أطعمة من أنواع مختلفة بكميات كافية.

وبسبب ذوبان هذه الفيتامينات في الماء فإن الزيادة منها تفرز في البول وبالتالي فهي لا تتراكم بتركيزات سامة إلا نادراً ولنفس السبب فإن تخزينهم داخل الجسم محدود يجب أن يتم تناولهم بصورة منتظمة باستثناء الكوبالامين .

أما بالنسبة للفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون، فإن الحالات المؤثرة على هضم وامتصاص الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون مثل البراز الدهني، والاضطرابات في الجهاز الصفراوي تؤدي جميعاْ إلى النقص مما يؤدي إلى متلازمات تختلف حسب الفيتامين الناقص فمثلاْ نقص فيتامين أ يؤدي إلى العشى الليلي وجفاف العين ونقص فيتامين د يؤدي إلى الكساح ونقص فيتامين هـ نادر الحدوث يؤدي إلى اضطرابات عصبية وأنيميا في المواليد الجدد ونقص فيتامين ك وهو أيضاً نادر جداً في البالغين يؤدي إلى النزيف في المواليد الجدد.

وبسبب قدرة الجسم على تخزين كميات زائدة من الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون يمكن أن يحدث تسمم نتيجة التناول المفرط لفيتامين أ ود فيتامينات أ والبيتاكاروتين وهـ تعمل كمضادات للأكسدة.

اقرأ:




مشاهدة 48