الحب في سن المراهقة‎

بواسطة: - آخر تحديث: الأربعاء , 30 نوفمبر 2016 - 11:29
الحب في سن المراهقة‎

الحب في سن المراهقة

الحب في سن المراهقة لا يبدأ مبكراً كما يراه الآباء والأمهات

فسن المراهقة هو سن الحب الطبيعي لدى المراهق

والأمر يرجع لبداية شعوره بالاستقلال عن والديه فيبدأ بالبحث عن الحب

لرغبته في أن يثبت لنفسه ولأصدقائه أن لديه معجبين ومحبين.

مشاكل الحب في سن المراهقة

مشاكل الحب في سن المراهقة

 الولع الشديد بالآخر

يقع الكثير من المراهقين في فخ الولع الشديد بالآخر حتى يصل الأمر إلى حد مرضي

ربما يشكل خطراً على الصحة النفسية والجسدية للمراهق

وقالت الدراسة “إن الفتيات المراهقات يقعن ضحية الولع بمراهق جميل المظهر

ولذلك فإن ضحايا الولع بالآخر هن المراهقات لأن المراهقة تبني أحلاماً كثيرة

حول الشاب الذي أحبته وتتصوره فارس الأحلام على حصان أبيض”.

 الحب من جانب واحد
تعتبر من المشاكل الشائعة جداً بين صفوف المراهقين

هنا أيضاً تعتبر المراهقات أكثر عرضة للمشكلة فهي تميل لشاب حتى يصل الأمر إلى اعتقادها أنها تحبه

ولكن الشاب لا يبادلها ذلك الشعور.
وقالت الدراسة إن المراهقين الذكور يتمتعون بحرية أكبر من حيث إقامة العلاقات مع الفتيات

بينما توجد قيود اجتماعية كثيرة تحد من حرية المراهقة

ولذلك فهي تقع في غرام شاب ربما يكون على علاقة مع أكثر من فتاة

فتشعر أن حبها هو من جانب واحد فقط، ويعتبر هذا بمثابة عذاب بالنسبة للمراهقات.

الغيرة غير المبررة
إن الشعور بالغيرة يوجد بشكل مكثف عند المراهقين والمراهقات على حد سواء

وغالباً ما تكون هذه الغيرة غير مبررة ونتاج خيال خصب حول الجنس

وتعتبر الغيرة المشكلة التي تأخذ أبعاداً خطيرة بين صفوف المراهقين

بحيث إنها قد تؤدي إلى ارتكاب جرائم.

 الحب مرتبط بالرغبة الجنسية
إن قوة الرغبة الجنسية في المراهقة قد تفسر أنها حب

ولكن الحقيقة غير ذلك فبعد إشباع الرغبة الجنسية تفتر العلاقة بين المراهق والمراهقة

ويدرك الطرفان أو قد لا يدركان أن ما جرى ما هو إلا رغبة غريزية بين ذكر وأنثى ولا يمت للحب بصلة.

فوائد الحب في سن المراهقة

فوائد الحب في سن المراهقة

  • معرفة الذات معرفة نقاط القوة ونقاط الضعف والميول الجنسية والاحتياجات العاطفية. تحديد القيم والمبادئ وقانون الأخلاق الخاص به/بها.
  •  المشاركة والحوار والمصارحة وحل المشاكل والعطاء واستقبال المشاعر وتقبّل الحب.
  •  التعلم من أخطاء سوء الاختيار أو في التعامل مع الطرف الأخر.
  •  تطوير الثقة بالنفس وزيادة القدرة على الاختيار والتعامل مع الجنس الأخر.
  •  توثيق الإيمان بالقدرة على تخطّي الصعاب والألم.
  •  معرفة الفرق بين الانجذاب الجسدي والصداقة والتقارب والحب والالتزام تجاه شخص آخر.
  •  بدء العلاقات العاطفية في اتخاذ شكل أكثر واقعية بعد تجارب المراهقة.
  •  معرفة الجسد واستكشاف عالم الجنس تدريجياً بدون خوف أو، على النقيض، تهور!.

طريقة التعامل مع الحب في سن المراهقة

طريقة التعامل مع الحب في سن المراهقة

  •  لا تفرضه/لا تفرضيه قد تلاحظ أن ابنتك أو ابنك ليس لديهم اهتمام بالجنس الآخر وغير مشغولين بالحب أو الجنس. لا تسخر من هذا ولا تفرض عليهم الاختلاط، ولا تفرض عليهم علاقات بعينها.
  • شخص يرسم قلب بألوان لا تنكره حب المراهقة حقيقي ومؤلم ومربك. لا تقول لأبنائك أن هذا ليس حباً! لا تقول لهم أن الحب شيء والزواج شيء أخر!
  •  لا تسفهه لا تسخر من السهر وحمرة الخجل والسرحان والشوق وخطابات الحب والهدايا والحزن والدموع وباقي علامات حب المراهقة. في هذه الفترة، يكون ابناؤك في قمة الحساسية، وكلامك الجارح سوف يسبب لهم الألم!
  •  لا تفضحه لا تنشر أسرار ابنك المراهق العاشق من باب التفاخر، ولا تتعامل مع حب ابنتك على أنه فضيحة وعار.
  •  لا تكبته لا تقف عائقاً أمام نمو أبنائك النفسي. هل تريد ابناءك وبناتك أن يروا الماء لأول مرة بعد التخرّج، ثم تتوقع منهم السباحة ببراعة؟ هل تتوقع منهم عدم رهبة الماء؟ هل تتوقع منهم عدم الغرق؟ هل تتوقع أن يكونوا سعداء وهم يصارعون الأمواج لأول مرة بدون أي خبرات سابقة؟
  •  استغل/ي هذه المرحلة في التقرب إلى المراهق/ة ودعهم يتحدثون عن مشاعرهم وأحلامهم ومخاوفهم وآلامهم. لا تتقمص دور الواعظ وحاول أن تكون صديقاً. تعرّف على أصدقائهم، وافتح للجميع بيتك وقلبك حتى تكون الملاذ الأول والمستشار المفضل والحضن الآمن!
  •  من حقك وضع حدود للعلاقة ولكن عليك شرح وتفسير الأسباب. علّم أبناءك وبناتك في هذه المرحلة أهمية الرضا المتبادل والاحترام والصراحة والأمانة والمسئولية.
  •  لا تهمل الكتب التعليمية والمراجع العلمية المناسبة لعمرهم ولا تفرض عليهم نقاشاً لا يقبلونه وغير مرتاحين له.
اقرأ:




مشاهدة 5