اعراض التسنين عند الأطفال‎

بواسطة: - آخر تحديث: الجمعة , 21 أكتوبر 2016 - 10:56
اعراض التسنين عند الأطفال‎

التسنين عند الأطفال

التسنين عند الأطفال هو لحظة مثيرة للأهل، ولكنه يمكن أن يسبب الألم، العصبية وفقدان الشهية لدى الطفل. كيف تعتنون بأسنان ولثة الطفل قبل وأثناء التسنين؟ كل الحقائق عن التسنين لدى الأطفال.

التسنين عند الاطفال له اهمية كبيرة، لان الاسنان تسمح لهم باكل الطعام بشكل صحيح واتمام عملية الفطام (المزيد حول كيفية فطام الرضيع)، تساعد على النمو السليم للفكين وتعطي الوجه شكله ومظهره. ولكن قبل كل شيء، الاسنان الاولى، او اسنان الحليب كما تعرف لنا، “تحفظ مكانا” للاسنان الدائمة التي ستحل محلها في وقت لاحق. من المهم ان نعرف انه حتى لدى الاطفال يمكن ان تظهر مشاكل الاسنان، ولذلك يجب مراقبة الاسنان ايضا عند التسنين وايضا بعد ذلك.

على سبيل المثال، تسوس الاسنان لدى الرضع يمكن ان يؤدي الى التلوثات، الالم، سوء التغذية، تاخر زيادة الوزن وفقدان الاسنان في وقت مبكر. كل هذه يمكن ان تؤثر على تطور الاسنان الدائمة. كذلك، فالخلل في صحة الفم عند الرضع، والذي قد يكون بسبب نزيف اللثة وثقوب الاسنان، يزيد من احتمالات ان تستمر هذه المشاكل حتى عندما يتم استبدالها بالاسنان الدائمة.

اذا غرست لدى الاهل عادات سليمة للعناية بصحة الفم، فيمكن ان نرفع بشكل ملحوظ من احتمالات بقاء الفم والاسنان سليمة في مرحلة الطفولة والبلوغ.

متى تبدأ العناية بأسنان الأطفال

يمكن، وينبغي البدء في تنظيف اللثة قبل اعراض التسنين عند الاطفال.

كيف يمكنكم تنظيف فم الطفل بشكل فعال وامن

ضعوا طفلكم في حضنكم بحيث يكون راسه قريبا من الصدر.

استخدموا قطعة من الشاش او قطعة قماش ناعمة (ينبغي ان تكون رطبة ونظيفة) افركوا اللثة العليا والسفلى لدى الطفل بلطف وبقوة معتدله. نظفوا اللثة على الاقل مرتين في اليوم.

بعد وجبة الافطار وبعد الوجبة الاخيرة من اليوم.

كلما كان ذلك اكثر يكون افضل.

هناك من يوصي بتنظيف اللثة بعد كل وجبة.

اعراض التسنين عند الاطفال

يشير التسنين الى الفترة التي تبدا فيها اسنان الطفل الاولى (والتي تسمى ايضا اسنان الحليب او الاسنان اللبنية) في الظهور في الفم. عادة، ما يحدث التسنين عند الرضع بين جيل ستة اشهر وسنتين. في حين انه لدى بعض الاطفال تمر هذه العملية بهدوء وبشكل سليم، لدى البعض فان التسنين يمكن ان يؤدي للانزعاج الشديد ولزيادة العصبية.

عند حدوث التسنين لدى الرضع يمكن ان تظهر الاعراض التالية:

  • زيادة العصبية.
  • وضع الحاجيات في الفم وعضها.
  • زيادة في افراز اللعاب او انتاج اللعاب.
  • فقدان الشهية او الانتقائية الغذائية.
  • لثة حساسة ومتورمة.
  • طفح على الخدين او احمرار في منطقة الخدين المجاورة للثة حيث يوجد الالم.
    عدم الهدوء.
  • شد الاذنين، والذي قد يكون علامة على اعراض التسنين عند الاطفال او بدلا من ذلك قد يشير الى وجود التهاب في الاذنين (عندما يحدث ذلك، يجب تعيين موعد لدى طبيب الاطفال).
  • التسنين لدى الاطفال يكون مصحوبا بالحمى، القيء او الاسهال.
  • اذا اظهر طفلكم هذه الاعراض، استشيروا الطبيب.

كيف تخففوا من اعراض التسنين عند الاطفال

لتخفيف الاعراض المزعجة المرتبطة بالتسنين لدى الرضع، حاولوا الاستعانة بالنصائح التالية:

لتخفيف الالم، افركوا لثة الطفل بواسطة اصبع نظيفة او بواسطة الجزء الخلفي من ملعقة صغيرة وباردة.

دعوا الطفل يمضغ حلقة مضغ باردة (ولكن ليست مجمدة). حلقة المضغ المجمدة قد تسبب الضرر للثلة.

حاولوا استخدام مرهم مخدر يباع من دون وصفة طبية. استشيروا الطبيب حول المراهم التي

يمكن ان تكون مناسبة لذلك.

اسمحوا لطفلكم بمص قطعة قماش (نظيفة) رطبة وباردة.

تجنبوا قدر الامكان استخدام المراهم المسكنة التي تحتوي على البنزوكاين (benzocaine). هذه المادة هي المادة الفعالة في العديد من المنتجات لتخفيف الام التسنين والتي تباع من دون وصفة طبية. البنزوكاين يرتبط بظاهرة نادرة ولكنها خطيرة وتسمى ميتهيموغلوبينية الدم (methemoglobinemia)، والتي تقلل بشكل كبير من كمية الاكسجين في الدم.
اصدرت ادارة الاغذية والادوية الامريكية (FDA) تحذيرا حول البنزوكاين يمنع بموجبه اعطاء المنتجات التي تحتوي على البنزوكاين للاطفال تحت سن عامين دون اشراف شخص مهني.

ظهور الاسنان عند الولادة

في بعض الاحيان يولد الطفل مع سن واحدة او اكثر، والتي تدعى اسنان الولادة (natal teeth) او قد تظهر سن واحده او عدة اسنان خلال 30 يوما من الولادة (neonatal teeth). قد تكون هذه الاسنان اسنان زائدة او بقايا من فترة التطور المبكر للطفل. اذا كانت هذه اسنان حقيقيه فيفضل الحفاظ عليها والعناية بها.

ومع ذلك، فقد يوصي الطبيب بازالتها من الفم اذا كانت غير ثابتة بحيث ان الطفل قد يشفطها بطريق الخطا الى الرئتين. كذلك، فان وجود هذه الاسنان قبل الاوان قد يعرقل عملية الرضاعة الطبيعية او يسبب تهيجا للسان. اذا ظهرت لدى طفلكم اسنانا كهذه عند الولادة او في الايام الاولى من الولادة، فاستشيروا الطبيب حول العلاج المناسب.

اقرأ:




مشاهدة 28