أين تقع جزر سليمان‎

بواسطة: - آخر تحديث: الجمعة , 21 أكتوبر 2016 - 10:59
أين تقع جزر سليمان‎

أين تقع جزر سليمان

تقع دولة جزر سليمان إلى الشرق من بابوا غينيا الجديدة، في الجنوب من المحيط الهادي، كما تقع إلى الجهة الشمالية الشرقية من القارة الأسترالية، وإلى الجهة الجنوبية الشرقية للقارة الآسيوية.

تتكوّن جزر سليمان من عدد من الجزر يصل إلى تسعمئة وتسعين جزيرة، حيث تقدر مساحتها كاملة بنحو ثمانية وعشرين ألف كيلو متر مربع تقريباً، عاصمة البلاد هي هونيارا، أمّا اللغة الرسمية السائدة فيها فهي اللغة الإنجليزية، أمّا عملتها فهي دولاز جزر سليمان، هذا وتقسم دولة جزر سليمان إلى عشرة محافظات هي: الوسطى، والغربية، وإيزابيل، وجوادالكانال، وإيزابيل، وماكيرا ولوا، وتشويسيول، وماليتا، وتيموتو، ورينيل وبيلونا.

جزر سليمان سكنت من قبل الميلانيسيين لأكثر من 30000 سنة. بدأ المستوطنون البولينيزيون بالوصول في سنة 4000 قبل الميلاد. أول أوروبي اكتشف الجزر كان بيدرو سارمينتو دي غامبوا في 1568. وساد الاعتقاد بانها هي جزر سليمان الأسطورية الغنية بالذهب وفي اواخر القرن السادس عشر وأوائل السابع عشر حاول الإسبان الاستيطان بها ولكنهم فشلوا. بدأ المبشرون بزيارة جزر سليمان في وسط القرن 19. جعلوا فيها تقدم بسيط في بادئ الأمر، لأن “البلاك بيردينغ” (الاستخدام الوحشي في أغلب الأحيان من قبل العمال لمزارع السكر في كوينسلاند وفيجي) أدوا إلى سلسلة من الأعمال الانتقامية والمذابح. دفعت شرور تجارة العمال المملكة المتحدة لإعلان محمية في جنوب جزر سليمان في 1886 ووضعت الأجزاء الشمالية تحت السيطرة الألمانية. في سنة 1899، الجزر الشمالية اضيفت إلى المحمية في اطار اتفاق ألماني بريطاني بموجبه تنازلت ألمانيا عن الأجزاء التي تحتلها في جزر سليمان في مقابل اعتراف بريطانيا بادعاءات ألمانيا في تملك ساموا الغربية ؛ في 1900 تكونت محمية جزر سليمان ووضعت تحت ولاية اللجنة العليا لغرب المحيط الهادئ ومقرها فيجي، واستقر المبشرون في جزر سليمان، وقاموا بتحويل أغلب السكان إلى المسيحية.
في القرن العشرين المبكر، بدأت عدة شركات بريطانية وأسترالية بزراعة جوز الهند بشكل واسع النطاق. رغم ذالك النمو الاقتصادي كان بطيئاً، وقد استفاد سكان الجزيرة بشكل ضئيل. في 1920 وضعت جزر سليمان تحت الانتداب الأسترالي. مع تفشي الحرب العالمية الثانية، قامت اليابان باحتلال البلاد. أكثر المزارعين والتجار أخلوا إلى أستراليا، وأغلب الزراعة توقفت. بعض من المعارك الأكثر حدة في الحرب العالمية الثانية حدثت في جزر سليمان. أهمها عمليات قوات التحالف ضد قوات الإمبراطورية اليابانية التي قامت في 14 أغسطس 1942 بالقصف البحري الآني والهبوط البرمائي على جزر فلوريدا في تولاجي والشاطئ الأحمر على جوادالكانال. معركة جوادالكانال كانت إحدى المعارك الأكثر أهمية المقامة في المحيط الهادي. في عام 1945. انتقل مقر اللجنة العليا لغرب المحيط الهادئ إلى عاصمة جزر سليمان هونيارا. وفي سنة 1960 انشئ بمقتضى الدستور مجلس تشريعى واخر تنفيذي. في سنة 1974 حصلت البلاد على قدر كبير من الاستقلال والحكم الذاتي. في 7 يوليو 1978 حصلت البلاد على استقلالها من بريطانيا.
وعد رئيس الوزراء بتطبيق اللامركزية في حكم البلاد. وفي سنة 1988 انضمت جزر سليمان إلى دولتي فانوتو بابوا غينيا الجديدة لتكون مجموعة رأس الحربة للحفاظ على التقاليد الميلانيزية. تكونت حكومة وحدة وطنية في سنة 1990. بسبب العنف الطائفي والاحتقانات الاثنية والفساد الحكومى لاتتمتع البلاد بالآمان وتنتشر فيها الجرائم مما حدا برئيس الوزراء السير الآن كيمااكيزا في سنة 2003 إلى طلب المساعدة من أستراليا التي قادت تحالف دولي من أجل إعادة الامن إلى البلاد وإعادة بناء المؤسسات الحكومية.

طبيعة الجزر وجغرافيتها

ومناخها تُعرف جزر سليمان باسم الأرخبيل الميلانيزي، وتقسم إلى عشر محافظات رئيسية، كما وتضم العديد من الجزر الهامة منها سورتلاند، وتشويسيول، وسانت إيزابيل، وجورجيا الجديدة، وروسل، وجوادالكانال، وماراماسيك، وكي، ولوا، وسانتا كروز، وفاتاكا، وغيرها. هذا وتتضمن هذه الجزر العديد من البراكين الهامة والتي تنشط في المنطقة من وقتٍ إلى آخر.

تنتشر في جزر سليمان الغابات الاستوائية، كما تحتوي على مساحاتٍ من المراعي الواقعة في مناطق السهول الشماليّة من الجزيرة المعروفة باسم جزيرة جوادالكنال. المناخ السائد في الجزر هو المُناخ الاستوائي، والذي يمتاز بالرطوبة المستمرة على مدى العام، في حين تُقدّر درجات الحرارة فيها بحوالي سبعةٍ وعشرين درجة في المتوسط، كما وتعتبر الفترة ما بين شهري يونيو وأغسطس الفترة الأبرد في الجزر، أمّا في الفترة ما بين شهري نوفمبر وأبريل فتهبّ الرياح الشمالية الغربية والتي تحمل معها أمطاراً بكميات كبيرة وبشكل متكرر، عدا عن العواصف والاعاصير المختلفة التي تضرب المنطقة، وتُقدّر معدلات الأمطار فيها بحوالي ثلاثمئة وخمسة سنتيمترات على مدار العام.

اقرأ:




مشاهدة 68