أنواع الحمى التي تصيب الأطفال‎

بواسطة: - آخر تحديث: الخميس , 20 أكتوبر 2016 - 10:39
أنواع الحمى التي تصيب الأطفال‎

الحمى

الحمى هي الاسم العلمي لارتفاع درجة حرارة الطفل عن المستوى الطبيعي وهي 37.5 درجة مئوية، وتعتبر الحمى من الأمراض الأكثر انتشارًا بين الأطفال دون عمر السنتين.

ومن أسباب إصابة الأطفال بالحمى تعرض أجسامهم لبكتريا وفيروسات وجراثيم وارتفاع درجة الحرارة دليل على مواجهة أجسامهم لتلك الكائنات الضارة، ومن أعراض إصابة الأطفال بالحمى ارتفاع درجات حرارة الجسم وزيادة نبضات القلب والشعور بالقشعريرة والعطش وفقدان الشهية وألم شديد في الرأس والعظام، وقد تؤدي الحمى لإصابة الطفل بتشنجات.

أسباب حمى الأطفال

الرأي السائد هو إرتفاع درجة الحرارة بسبب وجود جسم غريب دخل الجسم مثل البكتريا والفيروسات والجراثيم وأن ارتفاع درجة الحرارة دليل واضح على عمل الجسم لمقاومة هذا الجسم الغريب أي أن الأجسام المناعية تحاول جاهدة أن تحافظ على الجسم من هذا الميكروب أو الفيروس وعلى سبيل المثال فأمراض البرد والانفلونزا والتهابات الجهاز البولي واللثة وما إلى ذلك كلها أمراض تصاحبها ارتفاع في درجة الحرارة لبدء الأجسام المناعية في مهاجمة السبب حتى لا يتفاقم الأمر إلى وجود تشنجات .

أعراض حمى الأطفال

تتشابة أعراض الحميات المختلفة للأطفال ولكن عرض أو عرضين ما يميز كل نوع حمى ولكن الأعراض الموحدة هي

  • ارتفاع درجة الحرارة إلى 42 درجة مئوية .
  • زيادة نبضات القلب من 60 إلى 120 .
  • الشعور بقشعريرة وحرارة متعاقبين .
  • العطش وفقدان الشهية وجفاف الجلد .
  • ألم في الرأس وألم في العظام .
  • من الممكن أن تؤدي الحمى إلى تشنجات .

أنواع الحمى

هناك أنواع لحميات الأطفال فمن هذه الحميات والتي شائع إصابتها للأطفال هي

 الحمى الوردية

وهي الحمى التي يصاحبها طفح جلدى في الوجه والظهر والصدر وجميع أنحاء الجسم حيث تتشابه أعراضها مع أعراض الحميات عموما ، وهذا الطفح الجلدي دليل واضح على البدء في الشفاء ، يتم تناول مخفضات الحرارة دون أخذ مضاد حيوي لأنه مرض فيروسي .

 الحمى القرمزية

تتشابه أعراض الحمى القرمزية مع أعراض الحمى عموما ولكن ما يميزها هو الطفح الجلدي الذي يكون عبارة عن نقط حمراء بداخلها لون أبيض وتغير لون اللسان إلى اللون الأحمر ، وهناك طفح آخر لهذه الحمى وهو طفح يشبه حبات الرمل يظهر في العنق وتحت الإبطين ، وتعالج هذه الحمى عن طريق المضادات الحيوية فهو مرض بكتيري .

 الحمى المالطية

تتشابه أيضا أعراض الحمى المالطية مع باقي أنواع الحمى ولكنها تكون أشد منهم نوعا ما حيث ؟أنها تؤثر على كل أعضاء جسم الإنسان وتشتد حدتها في الليل وللأسف تسبب نزول في الوزن وتؤثر على الجهاز العصبي ، تعالج هذه الحمى عن طريق مخفضات الحرارة والمضادات الحيوية والعقاقير الأخرى التي يصفها الطبيب وهذه الحمى هي حمى جرثومية خطيرة من الممكن أن تصيب الحيوان والإنسان.

الاسعافات الأولية لخفض درجة الحرارة

  • تناول الأدوية ومخفضات الحرارة لن يكن هو الحل المناسب في هذا الوقت لأنه من الممكن أن تنخفض الحرارة دون معرفة السبب الخفي وراءها .
  • يرتدي الطفل ملابس خفيفة نوعا ما وأن تكون غرفته مائلة إلى البرودة المعتدلة .
  • يمكن تشطيف الطفل بالماء الفاتر في حمام دافئ .
  • تناول السوائل مثل الماء أو العصير تجنبا لحدوث أي نوع من الجفاف .

علاج الحمى

  •  أول ما يوصفه الطبيب للطفل المريض هو علاج الباراسيتامول أو الإيبوبروفين وهي الأدوية المخفضة للحرارة ولكن يجب عدم اعطاء عقار الأسبرين لسن تحت 12 سنة حتى لا يحدث متلازمة ري .
  • من الممكن أن يصف الطبيب تحاميل شرجية لخفض الحرارة تعطى كل 8 ساعات فهي تعطى للأطفال الصغار لضمان تناولها بدلا من الأدوية السائلة التي تصعب بلعها على الطفل .
  • في بعض الأحيان من الممكن أن يصف الطبيب حقن لخفض الحرارة وبهذه الطريقة يتم تخفيض الحرارة بصورة أسرع .

علاج الحمى بطرق منزلية

 الماء البارد 
نقع قطعة قماش في ماء الصنبور البارد ، ثم عصرها جيدا ووضعها على اجزاء من الجسم مثل الإبطين والقدمين واليدين والفخذ لخفض درجة الحرارة .
أيضا، يمكن وضع المنشفه الباردة على الجبين والجزء الخلفي من الرقه . يجب تغيير قطع القماش بانتظام بعد بضع دقائق , هذا العلاج مفيد عند التعامل مع ارتفاع في درجة الحرارة حيث يساعد على الحفاظ على درجة الحرارة تحت السيطرة .
يمكن أيضا أخذ حمام ماء فاتر لاسترخاء الجسم . ومع ذلك، قد لا يكون فكرة جيدة. بالاضافة الى ذلك ، الحفاظ على أكبر قدر من الراحة لأنها تساعد الجسم على مقاومة المرض .
ملاحظة لا تستخدم الماء البارد جدا لأنه قد يتسبب في ارتفاع درجة حرارة الجسم الداخلية .

 الريحان 
الريحان هو عشبه فعالة لخفض درجه حرارة الجسم المرتفعه . هذه العشبة هي فعالة وتستخدم في العديد من أنواع المضادات الحيوية وتضميد الجراح وتساعد على تقليل الحمى بسرعة كبيرة .
الطريقة
غلي 20 ورقه ريحان مع ملعقة من الزنجبيل المسحوق في كوب ماء واحد ، حتى تنخفض كميه المياه الى النصف . إضافة القليل من العسل وشرب هذا الشاي مرتين أو ثلاث مرات في اليوم لمدة ثلاثة أيام .
تقديم الشاي عن طريق خلط ملعقة صغيرة من الريحان مع ملعقة صغيرة من الفلفل مع ربع كوب من الماء المغلي . يترك لمدة خمس دقائق ، ثم يصفى ويشرب . يكرر مرتين أو ثلاث مرات يوميا حتى الشفاء التام .
 خل التفاح 
خل التفاح هو علاج غير مكلف للغاية وفعال لتخفيف الحمى . وهو يساعد في تقليل الحمى بسرعة لأن الحامضية تساعد في امتصاص الحرارة من الجلد . بالإضافة إلى ذلك، فهو غني بالمعادن ويساعد على تجديد المعادن التي تفقد من الجسم بسبب الحمى .
الطريقة
إضافة نصف كوب من الخل إلى ماء الحمام الفاتر . نقع الجسم في هذه المياه لمدة خمس إلى 10 دقائق . في حوالي 20 دقيقة ستلاحظ تحسنا . يكرر مرة أخرى عندما تكون درجة حرارة الجسم مرتفعة .
نقع منشفة في خليط من جزء واحد من خل التفاح وجزئين من المياة الباردة , عصر المنشفه جيدا ووضعها على الجبين والبطن . يمكن كذلك لف المنشفه حول أخمص القدمين . بمجرد أن تصبح المنشفة دافئة ، يتم تغيرها مع واحدة جديدة باردة . يكرار حتى تقل الحمى .
خلط ملعقتين من خل التفاح وملعقة واحدة من العسل في كوب من الماء . يشرب مرتين أو ثلاث مرات في اليوم

الثوم 
الثوم يمكن ان يخفض درجة حرارة الجسم المرتفعه من خلال الحث على التعرق . وهذا يساعد أيضا على التخلص من السموم الضارة من الجسم ، وتسريع الانتعاش . بالاضافة الى ذلك، الثوم هو مضاد للفطريات و مضاد للجراثيم وبالتالي يساعد الجسم على مقاومة الالتهابات ، وكذلك درء المرض .
الطريقة
هرس القرنفل والثوم وإضافته إلى كوب واحد من الماء الساخن وتركه لمدة 10 دقائق ثم تصفيته ورشفة ببطء . شربه مرتين في اليوم ، وسوف تشعر بتحسن كبير في اليوم التالي .
تدفئة مزيج مكون من اثنين من فصوص الثوم وملعقتين من زيت الزيتون . وضع هذا الخليط على باطن كل قدم ، ولف القدمين بشاش للحفاظ على الثوم في مكانه وتركه ليلة وضحاها . بالنسبة لبعض الأشخاص هذه الطريقه يمكن ان تقضي على الحمى في ليلة واحدة فقط .
ملاحظة لا ينصح بإستخدام الثوم للسيدات الحوامل والأطفال الصغار .

 الزبيب 
الزبيب يساعد الجسم على مكافحة الالتهابات وتقلل الحمى . يحتوي على المغذيات النباتية الفينولية المعروف أن لها خصائص مضادة للجراثيم ومضادة للأكسدة . أيضا ، الزبيب يعمل بمثابة منشط للجسم عند الإصابة بالحمى .
الطريقة
نقع الزبيب في نصف كوب من الماء لمدة ساعة واحدة ، أو حتى يصبح الزبيب لينا , سحق الزبيب المنقوع في الماء ويصفى السائل , إضافة نصف السائل لهذا الحل , وشربه .
يكرر مرتين في اليوم حتى تزول الحمى .

اقرأ:




مشاهدة 86