أغدية لتقوية المناعة‎

بواسطة: - آخر تحديث: الجمعة , 21 أكتوبر 2016 - 10:17
أغدية لتقوية المناعة‎

أغدية لتقوية المناعة

مفهوم المناعة

مقدرة الجسم على مقاومة مواد معينة ضارة مثل البكتيريا والفيروسات التي تسبب الأمراض. يدافع الجسم عن نفسه ضد الأمراض والكائنات الضارة عن طريق جهاز معقد التركيب، يتكون من مجموعة من الخلايا والجزيئات والأنسجة، يسمى جهاز المناعة، حيث يوفر هذا الجهاز الحماية ضد مجموعة متنوعة من المواد الضارة التي تغزو الجسم.

ومن السمات الأساسية لجهاز المناعة مقدرته على تدمير الكائنات الدخيلة دون أن يؤثر على بقية خلايا الجسم السليمة. ولكن جهاز المناعة يهاجم هذه الخلايا أحياناً، ويدمرها، وتسمى هذه الاستجابة الاستجابة المناعية الذاتية أو المناعة الذاتية.

ولا يستطيع جهاز المناعة حماية الجسم من كل الأمراض اعتماداً على نفسه فقط، ولكنه يحتاج أحياناً مساعدة ما. ويعطي الأطباء المرضى لقاحات للوقاية من بعض الإصابات الحادة المهددة للحياة، حيث تعزز اللقاحات والأمصال قدرة الجسم على الدفاع عن نفسه ضد أنواع معينة من الفيروسات أو البكتيريا. وتسمى عملية إعطاء اللقاحات والأمصال بغرض الوقاية التمنيع أو التحصين. وتسمى الدراسة العلمية لجهاز المناعة علم المناعة، ويعود تاريخ علم المناعة إلى أواخر القرن التاسع عشر. فحتى ذلك التاريخ كانت معلومات العلماء عن كيفية عمل جهاز المناعة قليلة. أما اليوم فقد حدث تقدم كبير في المعلومات المتوفرة لدى علماء المناعة، أي الأطباء والعلماء الذين يدرسون جهاز المناعة، عن كيفية عمل هذا الجهاز.

جهاز المناعة هو نظام معقد يتكون من أعضاء وأنسجة وخلايا تميز وتدمر الأجسام الغريبة التي تهاجم الجسم مثل الفيروسات والبكتيريا والخلايا السرطانية ، والمناعة أمر مهم جداً ليس للوقاية من المرض فحسب بل أيضاً لنجاح العلاج والشفاء من المرض بوقت أسرع .

أغدية لتقوية المناعة

أغدية لتقوية المناعة

التغذية السليمة هي أساس نمو جسم الإنسان السليم، وإهمال التغذية السليم يؤدي لإضعاف مناعة الجسم وتعرضه للأمراض، وجهاز المناعة الموجود في جسم الإنسان متكوّن من أنسجة وخلايا تقوم بتدمير الفيروسات والبكتيريا، والمناعة مهمة جداً للمساعدة في العلاج والشفاء من المرض بشكل أكبر، وتناول الغذاء المتوازن يعمل على الحفاظ على مناعة جسمنا ويُمِدُّنا بالفيتامينات والعناصر المعدنية لجسمنا ليساعد جهاز المناعة بالقيام بدوره.

أهم الاطعمة التي تساعد في التغدية وتنشط جهاز المناعة ضد الأمراض هي:

السمك وزيت السمك: يتميز السمك بإحتوائه على omega3 K، وهي التي تقوي كرات الدم البيضاء الذي يقوم بتقوية المناعة، ويعتبر سمك السّردين والسّلمون من أهم وأغنى أنواع السمك وأكثرها فائدة.

البندورة : تحتوي البندورة على فيتامين C، و تحتوي على مادة بليكوسين تقوم بتقوية المناعة، وتحارب الأمراض المُسرطنة.

الحمضيات: للحمضيات أمثال ( البرتقال والليمون والجريبفروت..) تتميز بإحتوائها على محفز لمناعة الجسم، وتحتوي على نسبة ليست قليلة من المواد المضادّة للتأكسد.

اللبن: يقوم اللبن بحماية جسم الإنسان عن طريقإحتوائه على ملايين البكتيريا التي تحمي الجسم من تكاثر البكتيريا في الجهاز الهضمي للإنسان.

بعض الخضراوات: أمثال: بروكلي، زهرة،ملفوف، لفت، فهي تحتوي على مواد مضادة للأكسدة، وتحتوي على الفيتامينات والألياف والمعادن، ومواد منشطة لمناعة الجسم.

الشاي الأخضر: يميز بأنه يحتوي على مواد مضادة للتأكسد وهذا يؤدي لتقوية المناعة.

عسل: للعسل أهمية كبيرة في كل المشاكل فهو يستخدم مضاد للإلتهابات، وتقوية مناعة الجسم، ونزلات البرد.

 المشمش: بحيث يحتوي على الحديد وفيتامين C الذي يعمل على تقوية المناعة ضد الأمراض.

 الجوز( العين جمل): يحتوي عين الجمل على مادة السلينيوم التي تعمل على تقوية جهاز المناعة ضد الأمراض.  الثوم: يتميز بإحتوائه على السلينيوم أيضاً المقوي لجهاز المناعة.

من هنا نرى أهمية إختيار الغذاء المناسب الذي يساعد على تقوية الجهاز المناعي فلكي تضمن جهاز مناعي قوي يجب أن تدعمه بنظام غذائي صحي ومفيد .

 

اقرأ:




مشاهدة 50