أعراض التهاب المثانة‎

بواسطة: - آخر تحديث: الثلاثاء , 22 نوفمبر 2016 - 11:05
أعراض التهاب المثانة‎

التهاب المثانة

إن مرض التهاب المثانة هو مرض معروف يصيب كلا الجنسين من ذكور وإناث ولا يتبع فئة عمرية محددة دونا عن سواها فهو يصيب كافّة الأعمار ولكن التجارب وواقع الحال يشيران إلى أن نصيب النساء منه أكثر بكثير من نصيب الذكور فما هي مسببات هذا المرض و وما هي أعراض التهاب المثانة وما هي طرق الوقاية منه وعلاجه.

أعراض التهاب المثانة

من أعراض التهاب المثانة

  • الالام اثناء التبول.
  • الشعور بحاجة ماسة للتبول على الفور.
  • الحاجة للتبول في اوقات متقاربة.
  • حرقة الم التبول.
  • تسرب البول.
  • وجود الدم في البول .
  • الم في اسفل البطن.
  • بشكل عام لا تكون هنالك حمى.

ونجد ايضا من أعراض التهاب المثانة وجود رائحة كريهة وحادّة وقويّة وتثير الغثيان وتكون مصاحبةً للبول.

في بعض الحالات يتخذ البول لونا غريبا وشاذا وهذه الحالة تشبه حالة الإصابة بالتهاب في المجاري البولية.
عند ظهور دم في البول وهي الحالة التي يطلق عليها اسم البول الدموي وهي تشبه نفس العوارض المصاحبة في حالة وجود سرطان محتمل في المثانة.

اسباب التهاب المثانة

إن مسببات التهاب المثانة عديدة ومختلفة ومنها ما يلي

  • التهاب المثانة بسبب النشاط الجنسي الزائد لدى الإناث من بائعات الهوى مثلا فينشأ لديهنّ ما يسمى بالإشريكيّة.
  • حبس البول المستمر وينتج عنه التهاب غير معدي في المثانة.
  • هناك نوع آخر يسمى بالتهاب المثانة الإشعاعي وهو ما ينتج على أثر العلاج الإشعاعي لسرطان المثانة وهو التهاب غير معدي كذلك الأمر.
  • هناك أيضا ما يعرف بالتهاب المثانة البكتيري وهو التهاب معدي .
  • هناك ما يسمّى بالتهاب المثانة النزفي .

مضاعفات التهاب المثانة

عندما يتم علاج التهاب المثانة على وجه السرعة وبشكل صحيح فإنه نادرا ما يؤدي إلى مضاعفات ولكن اذا ترك دون علاج فإنه يمكن أن يسبب اشياء أكثر خطورة ويمكن أن تشمل المضاعفات

  • عدوى في الكلى  عدوى المثانة اذا لم تعالج يمكن أن تؤدي إلى عدوى في الكلى وتسمى أيضا التهاب الحوض والكلية و التهابات الكلى قد يؤدي إلى تلف دائم في الكليتين والأطفال الصغار وكبار السن هم الأكثر عرضة لخطر الاصابة بتلف الكلى من التهابات المثانة بسبب ان أعراضها غالبا ما يتم تشخيصها بشكل خاطئ .
  • دم في البول  مع التهاب المثانة قد يوجد خلايا من الدم في البول لا يمكن رؤيتها إلا بالمجهر والتي تختفي مع العلاج ولكن إذا بقيت خلايا الدم بعد العلاج  قد تحتاج الى طبيب متخصص لتحديد السبب .

تشخيص التهاب المثانة

قد يلجأ الطبيب إلى التدابير التالية لتشخيص هذا المرض

  • الفحص السريري الشامل .
  • الفحص المخبري لتحليل عينة البول وزراعتها للكشف عن المسبب للإلتهاب .
  • تنظير المثانة البولية وسحب عينة نسيجية لفحصها مخبرياً .
  • قد يحتاج الطبيب بفحص التصوير الاشعاعي او بالموجات الفوق صوتية .

علاج التهاب المثانة

أعراض التهاب المثانة

المضادات الحيوية هي الخط الأول لعلاج التهاب المثانة التي تسببها البكتيريا وتستخدم الأدوية اعتمادا على نوع البكتيريا الموجودة في البول .

العدوى في أول مرة غالبا ما تتحسن بشكل ملحوظ في غضون يوم أو نحو ذلك بالعلاج بالمضادات الحيوية ومع ذلك فسوف يكون من المحتمل الحاجة إلى تناول المضادات الحيوية لمدة ثلاثة أيام إلى أسبوع اعتمادا على شدة الإصابة.

بغض النظر عن طول فترة العلاج فإن تناول المضادات الحيوية الموصوفة من قبل الطبيب للتأكد من أن العدوى قد تم علاجها تماما.

إذا حدث تكرار لعدوى المسالك البولية قد يوصي الطبيب بالمضادات الحيوية لفترة أطول أو ينقلك إلى طبيب متخصص في اضطرابات المسالك البولية المسالك البولية أو أمراض الكلى لإجراء فحص شامل لمعرفة ما إذا كانت تشوهات المسالك البولية قد تسبب العدوى.

بالنسبة لبعض النساء أخذ جرعة واحدة من المضاد الحيوي بعد الجماع الجنسي قد يكون مفيدا.

التهابات المثانة المكتسبة من المستشفيات تشكل تحديا في العلاج .

لأن البكتيريا الموجودة في المستشفيات مقاومة لأنواع شائعة من المضادات الحيوية المستخدمة في علاج التهابات المثانة .

لهذا السبب قد تكون بحاجة إلى أنواع مختلفة من المضادات الحيوية وأساليب علاجية مختلفة  قد تكون النساء بعد سن اليأس عرضة بشكل خاص لالتهاب المثانة و كجزء من العلاج قد يوصي الطبيب بكريم الاستروجين المهبلي.

التعايش مع التهاب المثانة

يفضل اتباع التعليمات التالية للتخفيف والتعايش مع المرض

  • شرب كميات وفيرة من السوائل يوميا وخاصة الماء ما لا يقل عن 6 الى 8 أكواب يومياً .
  • عدم شرب المشروبات الغازية الكحول أو الكافيين خلال فتره العلاج و بعد الشفاء .
  • الاستحمام اليومي والإهتمام بالنظافة الشخصية و خاصة بعد استخدام دورة المياه .
  • تناول غذاء صحي وسليم .
  • غسل اليدين بشكل متكرر بالماء والصابون قبل تناول الطعام او بعد استخدام دورة المياه .
اقرأ:




مشاهدة 13