أشعار عن الصداقة‎

بواسطة: - آخر تحديث: السبت , 22 أكتوبر 2016 - 10:16
أشعار عن الصداقة‎

أشعار عن الصداقة

ملء الشعر العربي الكثير من المواضيع، ودعا إلى التحلّي بالأخلاق الكريمة والصفات الطيّبة في كل نواحي الحياة، فكم من أبيات شعر قيلت في الصدق والأمانة وغيرها من العلاقات السامية التي تربط الناس ببعضهم البعض كالحب والصداقة، وقد كان لفكرة الصداقة وجودٌ قويّ وواضح في الشعر العربي، وسنذكر هنا بعض الأبيات الشعريّة والقصائد التي تحدّثت عن الأصدقاء.
لا شَيْءَ فِي الدُّنْيـا أَحَـبُّ لِنَاظِـرِي

مِـنْ مَنْظَـرِ الخِـلاَّنِ والأَصْحَـابِ

وأَلَـذُّ مُوسِيقَـى تَسُـرُّ مَسَامِعِـي

صَوْتُ البَشِيـرِ بِعَـوْدَةِ الأَحْبَـابِ

( الشاعر القروي )
عاشِـرْ أُنَاسـاً بِالـذَّكَـاءِ تَمَيَّـزُوا

وَاخْتَـرْ صَدِيقَكَ مِنْ ذَوِي الأَخْـلاقِ

( جميل الزهاوي )
أَخِـلاَّءُ الـرِّجَـالِ هُـمْ كَثِيـرٌ

وَلَكِـنْ فِـي البَـلاَءِ هُـمْ قَلِيـلُ

فَـلاَ تَغْـرُرْكَ خُلَّـةُ مَنْ تُؤَاخِـي

فَمَـا لَكَ عِنْـدَ نَـائِبَـةٍ خَلِيـلُ

وَكُـلُّ أَخٍ يَقُــولُ أَنَـا وَفِـيٌّ

وَلَكِـنْ لَيْـسَ يَفْعَـلُ مَا يَقُـولُ

سِـوَى خِلٍّ لَهُ حَسَـبٌ وَدِيـنٌ

فَذَاكَ لِمَـا يَقُـولُ هُوَ الفَعُـولُ

( حسان بن ثابت )
أُصَـادِقُ نَفْـسَ المَـرْءِ قَبْلَ جِسْمِـهِ

وأَعْرِفُـهَا فِـي فِعْلِـهِ وَالتَّكَلُّــمِ

وأَحْلُـمُ عَـنْ خِلِّـي وأَعْلَـمُ أَنَّـهُ

مَتَى أَجْزِهِ حِلْمـاً عَلى الجَهْلِ يَنْـدَمِ

( الـمتنبـي )
فَمَا أَكْثَر الأَصْحَـابَ حِينَ تَعُـدُّهُمْ

ولَكِنَّهُـمْ فِـي النَّـائِبَـاتِ قَلِيـلُ

( الصادق يوسف )
تَكَثَّرْ مِنَ الإِخْوانِ مَا اسْتَطَعْـتَ فَإِنَّهُمْ

عِمَـادٌ إِذا اسْتَنْجَـدْتَهُـمْ وظَهِيـرُ

ومَا بِكَثِيـرٍ أَلْفُ خِـلٍّ وَصَاحِـبٍ

وَإِنَّ عَــدُواً وَاحِــداً لَكَثِيــرُ

( ابن أبي الحديد )

 

الـرفيـق قبـل الطـريـق

( مثل عربي )

الصاحب للصاحب كالرقعة للثوب ، إن لم تكن مِثْلَهُ شَانَتْهُ

( —– )

متى أصبح صديقك مثلك بمنـزلة نفسك فقل عرفت الصداقة

( ميخائيل نعيمة )

من يبحث عن صديق بلا عيب ، يبقى بلا صديق

( مثل تركي )

إذا كنت تملك أصدقاء ، إذاً انت غني

( بلوطس )

قل لي من تعاشر أقل لك من أنت

( سرفانتس )

لُمْ صديقك سِراً ، وامدحه أمام الآخرين

المعزه تراها داخلي مزمنه
واللي اعزه اشوفه في عيوني ملاك
وان سال عن وداده صاحبي طمنه
قول له من يعزك ابد مانساك
رفاق الدرب مازلتم
بعمق القلب احبابا
وان غبتم وان غبنا
فان الحب ماغابا..
اعزك كثر مامرة اللايام بيني وبينك
واذا ماشفتك بعيني..غلا قلبي..نطق وينك؟
اعاهدك باللي خلقني وسواك!
ويعاهدك قلب اذا غبت صانك!
والله ما ارخصك ولا افكر انساك!
ومفقود قلبي لو انه بيوم هانك!
لاضاق صدرك..وازعجك جور دنياك!
ارجووووووك اعتبرني..
~اعز~واغلى~واوفى~
من عرفت بزمانك..

خذ عمري على عمرك..وعيش به دنياك..
خذ روحي تحت امرك..وخذ قلبي ترى يفداك..
في غيابك لف دنياي السكون..
وفي وجودك تضحك احزاني وتهون..
اذا قصرت معاك بشئ..اوجرحتكوجاك
بيوم جفا مني!!ابيك تخفف عني اللوم..
واذا اخطيت سامحني وتذكر ان مصيري يوم
كفن ابيض يغطيني وقبرصغير يحويني
ودمعه ابيها من عيونك..تودعني..وتبكيني
وتدعيلي..

ادري قليل الوصل مني خطيه..
لكن زماني مجبور اني اراضيه..
انا اشهد صورتك بالقلب حيه..
وانا رفيقك اللي ما تغيرت مباديه..
يا مرحبا بالناس ترحيب بالناس الاخيار
عن حالكم قلبي يطرش سؤاله.
لولا ظروف الوقت..والبعد في الدار..
ماتشفي المشتاق فيكم رساله..
بس الرساله مثل ماقيل تذكار.
كتبت أنا في تالي الليل بيتين

لعيون من يسوى جميع الخلايق

اللي معاهدني على الزّين والشّين

واللي بشوفه يصبح الفكر رايق

الصاحب اللي منزله داخل العين

هو الخوي وقت السّعة والضوايق

 

يا سائلاً عنّي من القلب لبيه..

صوتك عزيز وغصب عنّا نلبيك..

مثلك من الأجواد لا شك نغليه ..

ونفتح لك أبواب الخفوق ونحييك ..

واشري رضى من يشتريني وارضيه..

واقول له بالرّوح والعين نشريك…

 

سر يا قلم واكتب من المدح ما طاب

في الّي جزيل المدح يستاهلونه

ناس مزايين والرّجا فيهم ما خاب

الرّوح و القلب فدى لهم لو يطلبونه

و اكتب لهم شيك محبّة مفتوح الحساب

يسحبون من رصيد الغلى و أبد ما ينقصونه

 

اكتبه شعري عسى شعري يجود

بالحروف اللي حلاها من حلاك

كل حرف ما بلغ وصفك حسود

لعنبو قاف عجز يلحق مداك

 

لو أكتب إحساسي بالأشعار وأبديه..

فيك المشاعر كيف بس اختصرها..

قدرك كبير ويعجز الشّعر يوفيه..
كل القصايد فيك ينضب بحرها..

أرفع يديني واسأل الله وأرجيه..

ينجيك من شرّ الحياة وكدرها..

 

من رافقك والله حشا ما يخليك

لو عاشرك كل الدّهر ما يملك

أنا أشهد إني حرت مدري ش سميك

كل الخصال النادرة ينتمن لك

الطيب كنّه شابك ايديه فيديك

إن كان له صاحب فهو صاحب لك

 

والله ماني على مدح الرياجيل بخيل

خاصه لا جيت امدح في زحول الرجال

المشكلة مدحهم حمل لا شلته ثقيل

من ثقلها ما يقدر عليها كبار الجمال

حتى لو تحاملت على حملها لا بد يميل

مال الجمل حيله على حمل الأثقال

اجل وش حيلة قلم بالقصايد يخيل

في معانيها صدق من مزون الخيال

قصيدة ما هي غزل فالطرف الكحيل

ولا هي عتاب وشكوة حال دون حال

قصيدة مدح في ذاك الشهم الأصيل

ابو عبدالله اللي يشهد له فوح الدلال

سلام يا أبو عبدالله يا زحول الرياجيل

سلام عد ما على الصحاري من رمال

سلام عد ماهل المطر وسال المسيل

سلام عد ما أشرقت الشمس وطل الهلال

سلام ياللي له في قلبي مقر ومقيل

فداك العمر لو ان العمر للفنا والزوال

قالوا عن حاتم ماله في الكرم مثيل

ومن ذيك العصور تضرب به الأمثال

وأنا أقول أبو عبدالله حاتم هالجيل

قولوا لهتان الكرم عندنا للكرم زلال

فديت كل حرف من اسمه به خصل نبيل

ويا حي الحروف اللي لها فالقلب منزال

الصاد (صدقك) فالكلام من دون تأويل

ويا حي الرجال اللي تثبت أقوالها بأفعال

الألف (آهاتك) عطنياها لو توريني الويل

ما همني غير شوفة بسمتك ياطيب الفال

اللام (لومك) فالحياة على كل شخص ذليل

عاش في هالدنيا وتطبع بطبع الأنذال

الحاء (حبك) للمساكين وعابرين السبيل

وشموخك في هالدنيا كنّه شموخ الجبال

شوف حالي مال السعادة بحياتي دليل

وفي غيبتك مال الصبر عندي أي مجال

النهار أسود ما عاد به فرق مع الليل

أسهر عيوني ودمعها على الخد همال

واتجه للقبلة واطلب من الله الجليل

يالله يالله ترد من بغيابه علينا طال

تكفى تراني دخيل الله ثم عليك دخيل

مال السهر والصبر عندي أي احتمال

عطنا من باقي عمرك ووقتك القليل

ودي أدفى بك وأحس ان للعز ظلال

ليه لا شفتك تقتل فرحتي بالرحيل

ما مداني أقولك وشلونك وكيف الحال

طلبتك تدور لأسلوب حياتك بديل

ما عاد أطيق بهالدّنيا سالفة التّرحال

وعيني ما عاد لها على السّهر حيل

ما تدري انت فالجنوب ولا فالشمال

هذي نظم حروف قصيدي جاتك مقابيل

تشكي عليك من همووم الليالي الطوال

 

الصّداقة كنز معنــــــــــاها جميل

من ملكها اشهـــــــــــد انه ملك

تعرف أوصافك من أوصاف الخليل

والصديق أحيان أقــرب من هلك

من كلام المصطفـى سقنا الدليل

الجليس اثنين واحـــــــدهم هلـِك

حامل المســــــــــك طبـّن للعليل

صاحب ٍ للخيــــــــر بدروبه سلك

لو تحس بضيق للضيقــــــــة يزيل

لو تغيب شوي عن الحـال سألك

والجليس السّوء النــّــــذل الرذيل

نافخ الكير من الكيــــــر شعلك

مايعين بخير خيــــــره مستحيل

ما وراه إحسان يجهـــــل بجهلك

لو تمر بســـــــــوء دور لك بديل

خايـن ما شال هم ٍ لزعلك

الفضل لله والشكـــــــــر الجزيل

يافؤادي خير من المـولى شملك

البداية عيــــــــن وآخرها سبيل

والوســـــط إبرة وفكـربمهلك

اقرأ:




مشاهدة 106