أسباب مرض السل‎

بواسطة: - آخر تحديث: الخميس , 24 نوفمبر 2016 - 11:39
أسباب مرض السل‎

مرض السل

مرض السل Tuberculosis الذي يعرف ايضا بالاسم المختصر TB هو عبارة عن عدوى تسببها جرثومة يمكن ان تنتشر عن طريق الغدد الليمفاوية ومجرى الدم الى جميع انحاء الجسم وفي اغلب الحالات يمكن العثور على الجرثومة في الرئتين تحديدا اغلبية الذين يتعرضون لجرثومة السل لا تظهر لديهم اية اعراض لمرض السل اطلاقا، نظرا لان هذه الجرثومة تستطيع العيش بشكل كامن في الجسم لفترات زمنية طويلة جدا ولكن في حال ضعف الجهاز المناعي مثلما يحدث لدى مرضى متلازمة العوز المناعي المكتسب الايدز او عند المسنين تستفيق الجرثومة لتصبح نشيطة وفعالة وفي حالتها النشطة هذه تسبب جرثومة السل تلف وموت انسجة العضو الذي تهاجمه ومرض السل النشط هو مرض فتاك اذا لم تتم معالجته بالطريقة المناسبة لهدا في هدا المقال سوف نتطرق لابرز أسباب مرض السل وطرق علاجه.

آلية حدوث المرض

يعرف أن مرض السل الرئوي من أحد الأمراض التي تصيب الجهاز التّنفسي وبالذّات الرّئتين فيصيب الحويصلات الهوائيّة على وجه الخصوص.

بمعنى أنه بعد الإصابة بنوع معين من البكتيريا والتي يطلق عليها اسم مايكوبكتيريوم أو بكتيريا السل فإن سلسلة من العوامل والعمليات المناعية والالتهابية تحصل في داخل الجسم وفي الرّئتين .

مما يؤدي إلى حدوث وتكون بما تسمى التجاويف في الحويصلات الهوائية الصغيرة والتي تتكون نتيجة انقسام ونمو هذا النوع من البكتيريا داخلها وينتج عن ذلك عدة أعراض.

أيضا من الممكن حدوث نوع من الحساسية وهذا بدوره يتسبب في تموت أو نخر في الأنسجة .

وفي هذه المرحلة من المرض يمكن للطبيب رؤية ومتابعة كيفية تطور المرض باستخدام العيّنات وفحصها هستولوجياً في المعامل وبشكلٍ واضح.

إن الإصابة بالبكتيريا بشكلٍ مباشر يسمى التهاب السل الرئوي الأولي تبقى هذه البكتيريا متجمعة في الحويصلات الهوائية بل ويمكن أن يتسرب بعض منها إلى مجرى الدم وكل منطقة في الجسم تستقر فيها البكتيريا هناك وتقوم بتحفيز الخلايا المناعية للتوجه لتلك المناطق ممّا ينجم عن هذا حصول التّصلب والتكلس.

أسباب مرض السل

من ابرز أسباب مرض السل هو العدوى البكترية والإتصال المباشر بالمريض .

هنالك  أسباب مرض السل اخرى

  • الإصابة بعوز نقص المناعة المكتسبة .
  • الاصابة بمرض السل الرئوي منذ عامين .
  • وجود مشاكل صحية مثل امراض القلب أو أمراض السكري .
  • الإدمان على الكحول .
  • الإصابة ببعض الأورام الخبيثة .
  • استخدام العقاقير الدوائية المثبطة للمناعة في حالة زراعة الأعضاء.

والسل قد يتحول في نهاية المطاف من حالته الكامنة الى حالته الفعالة.

ولذا فمن المفضل اعطاء العلاج الدوائي ايضا للاشخاص الذين لا تظهر لديهم اية اعراض مرضية.

ذلك لان علاج السل الدوائي يستطيع التخلص من الجراثيم الهاجعة في الجسم قبل ان تتحول الى حالتها الفاعلة.

اعراض مرض السل

الأعراض تظهر على المصاب بمرض السل عدة أعراض تشبه علامات الإصابة بالإنفلونزا ولكنها تتطور مع الوقت ومن هذه الأعراض

  • السعال المتكرر ويصاحبه أحيانا خروج دم.
  • ألم حاد في الصدر.
  • الشعور بتعب شديد وعدم القدرة على القيام بالمهام اليومية.
  • تناقص الوزن.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • الإحساس بالقشعريرة.
  • ازدياد العرق وخصوصا في الليل.

تشخيص مرض السل

 أسباب مرض السل

قد يلجأ الطبيب إلى التدابير التالية لتشخيص هذا المرض

  • الفحص المخبري لعينة الدم .
  • التصوير الاشعاعي X-ray للرئتين .
  • الزراعة المخبرية لعينة البلغم المرافق للسعال للكشف عن البكتيريا المسببة للسل الرئوي .
  • فحص السل الرئوي مانتوكس يتم حقن مادة تحت الجلد في الساعد ومراقبة حدوث التفاعل بعد مرور 48 الى 72 ساعة ويدل وجود التندبات الجلدية الصلبة على الاصابة بالسل الرئوي.

علاج مرض السل

عند تشخيص حالة المريض المصاب في السل يعمل الطبيب على فحصه سريريا لتحديد مدى تأثير السل عليه.

ويقوم بعمل فحوصات مخبرية لدم المصاب وتصوير الرئتين لتحديد طبيعة تأثرهما وأخذ عينة من البلغم لمعرفة نوع البكتيريا المسببة للسل.

ويصرف للمريض أدوية وحقن مضادة للبكتيرياومضادات حيوية فعالة في القضاء على مرض السل.

يمتد علاج المريض لفترة تسعة شهور حتى يشفى بشكل تام .

ويجب أن يتم عزله عن جميع أفراد عائلته وتخصيص أدوات طعام خاصة فيه ومحاولة إيجاد دورة مياه يستخدمها وحده لتجنب انتقال العدوى إلى الأشخاص الآخرين.

ولعمر المصاب دور مهم في التصدي للسل فالأطفال والكبار في السن تكون مناعتهم ضعيفة مقارنة مع الأشخاص ذوي الأعمار المتوسطة فأجسامهم تتمكن من محاربة مرض السل بدعم من العلاجات الطبية التي تقدم لهم.

التعايش مع مرض السل

يفضل اتباع التعليمات التالية للتخفيف والتعايش مع المرض

  • اتباع تعليمات وإرشادات الطبيب الصحية
  • تناول العلاج طيلة الفترة الزمنية المقررة من قبل الطبيب و وفقا للتعليمات الموجهة منه .
  • تناول مكملات فيتامين د لزيادة فعالية العلاج الدوائي .
  • تناول طعام صحي وسليم ومتوازن .
  • الإلتزام بقواعد السلامة العامة والنظافة الشخصية.
اقرأ:




مشاهدة 11