أسباب الجلطة الدماغية‎

بواسطة: - آخر تحديث: الجمعة , 18 نوفمبر 2016 - 11:59
أسباب الجلطة الدماغية‎

 الجلطة الدماغية

الجلطة الدماغية وكانت تعرف بالانجليزية سابقا باسم حادثة وعائية دماغية تحدث عندما يتوقف او يتعرقل بشدة تدفق الدم الى احد اجزاء الدماغ مما يحرم انسجة المخ من الاكسجين الضروري جدا ومواد التغذية الحيوية الاخرى ومن جراء ذلك تتعرض خلايا المخ للموت خلال دقائق قليلة السكتة الدماغية هي حالة طوارئ طبية والعلاج الفوري لها امر بالغ الحيوية والاهمية اذ يمكن من خلاله تقليل الاضرار للدماغ ومنع المضاعفات المحتملة ما بعد السكتة من حسن الحظ انه بالامكان معالجة السكتة الدماغية ودلك بملاحظة اعراض الجلطة الدماغية وفي هدا المقال سةف نتطرق لابرز أسباب الجلطة الدماغية وطرق علاجها.

أنواع الجلطة الدماغية

الجلطة الدماغية العابرة وهي عبارة عن جلطة دماغية عابرة بسيطة تحدث بشكل مؤقت .

وتحدث عند انغلاق أحد الشرايين التي تغذي الدماء تسد بشكل مؤقت، وتستمر هذه الجلطة من عدة ثوانٍ إلى بضع ساعات.

الجلطة الإنسدادية وفي هذه الحالة يُغلق الشريان بشكل دائم ويحدث الإنسداد في الشرايين التي تضيق بالتراكمات الجلدية.

وقد يحدث في أحد الشرايين السليمة بسبب مشكلة قادمة من القلب والأعراض في هذه الحالة تكون أكثر شدة وتستمر لمدة طويلة. الجلطة الدماغية النزفية وتحدث هذه الجلطة عندما تتعرض أحد الأوعية الدموية في الدماغ إلى التمزق ونزيف الدماء من الوعاء الدموي إلى المادة الدماغية محدثة خرب في المادة الدماغية أو النسيج الدماغ.

أعراض الجلطة الدماغية

من ابرز أعراض الجلطة الدماغية

  • الشعور بالصداع المفاجئ والدوخة والتعب وألم في الوجه والرأس.
  • عدم القدرة على التكلم والنطق بشكل سليم واذا حاول المريض التكلم فلن يستطيع أحداً فهم ما يقول.
  • الاحساس بثقل في اللسان وثقل في جزء من الجسم والقدم واليد وغالباً ما يصاب بالشلل في جانب واحد مِن الجسم.
  • عدم القدرة على الحركة والوقوف بشكل طبيعي.
  • لا يستطيع المصاب بأن يرى بطريقة طبيعية كل ما حوله، وقد يشعر بازدواج في الرؤية.

إذا شعر الشخص بأي عرض مِن أعراض الجلطة الدماغية فيجب أن يحاول تدارك نفسه سريعا.

وطلب المساعدة من أي شخص كي يذهب للعلاج في المستشفى ويتلقى الإسعافات الضرورية لحالته .

أسباب الجلطة الدماغية متعددة وقد يكون جهل الناس في طريقة المحافظة على صحتهم من الأمراض واهمالهم لطرق الوقاية هو أحد أسباب الجلطة الدماغية المهمة التي تزيد مِن احتمالية إصابة الشخص بالجلطة.

أسباب الجلطة الدماغية

أسباب الجلطة الدماغية في كل حالتيها

الجلطة الإنسدادية العابرة أوالدائمة وهي أكثر السكتات شيوعاً بين الناس حيث تأخذ نسبة 80% من إجمالي الجلطة الدماغية.

تنتج هذه الجلطات عن المشاكل التي تحدث للشريان بسبب التصلب الناتجة تراكم الشحوم وارتفاع الكوليسترول في الدم.

حيث تتشكل في الشريان الرقبة أو المخ شرائح شحمية تعمل على تضيق الشريان ومن ثم انغلاقها.

وأكثر حدوث هذه الانسدادات في أمراض القلب التي تسبب خروج خثرات وتسمى بالصمامة.

حيث تتحرك من القلب إلى شرايين المخ.

ومن النادر أن تحدث في الحالات المرضية التي تعمل على جعل الدم يميل إلى متخثرة أكثر من الحد الطبيعي.

هذه الحالات الإنسدادية تصيب شرايين المخ أكثر من أي شرايين أخرى.

الجلطة النزيفية وهي تأخذ باقي النسبة من حالات حدوث الجلطات الدماغية 20%.

وتنجم هذه الحالات عن ارتفاع الضغط الشديد الذي يؤدي إلى تمزق الشرايين الصغيرة بداخل المخ.

ومن ثم يتسبب ذلك في حدوث نزيف داخل المخ أو يحدث تشوهات وعائية داخل المخ.

أو تمزق أمهات الشرايين الرئيسية الضعيفة التي تأخذ شكل البالون الصغير والذي يتعرض للإنفجار عندما يتعرض للضغط.

ومن الممكن أن تنفجر الشرايين الدماغية عند وجود ورم سرطاني خبيث في الدماغ وكذلك قد يحدث عن بعض المرضى الذين يتلقون العقاقير المميعة للدم كالوارفين والهبارين وغيرها من الأدوية.

تشخيص الجلطة الدماغية

اذا كان شخص ما قد اصيب في الماضي بسكتة دماغية او بنوبة اقفارية عابرة .

او اذا كان يعتقد بانه معرض لخطر الاصابة بسكتة دماغيةليه التحدث مع طبيب اعصاب بشان اجراء فحوصات التفرس scaning.

ابرز طرق تشخيصها

  • معرفة تاريخ المرض والمشكلة الحالية وحالة المريض الصحية ما قبل الإصابة.
  • الكشف السريري.
  • التحاليل المخبرية.
  • صورة طبقية أو صورة رنين مغناطيسي.
  • تخطيط القلب.

طرق علاج الجلطة الدماغية

  • إجراء الفحوصات والتحاليل الطبية اللازمة ومعرفة حالة المريض بالضبط وما هي الأضرار التي تسببت بها الجلطة للدماغ .
  • إعطاء المريض أدوية وعلاجات مناسبة لحالته الصحية كي يشفي وتتحسن حالته.
  • يبقي المريض تحت الملاحظة الطبية حتى تستقر حالته الصحية.
  • بعد خروج المريض مِن المستشفي يجب أن يتبع تعليمات الطبيب وينتظم على الدواء اللازم له.
  • يجب أن يلجأ المريض إلى علاج المساج الطبيعي الخاص بحالته على يد طبيب تدليك مختص، كي يساعده ذلك على تَحسن قدرته على تحريك يده وقدمه.
  • يجب المحافظة على نظام غذائي صحي وخالى مِن الأملاح والدهون.

كل هذه الطرق تساعد المريض على الشفاء والتغلب على الأعراض التي تتركها الجلطة في جسم المصاب لأن معظم الأشخاص المصابون بالجلطة الدماغية يصابون بالشلل في نصف جسمهم الأيمن أو الأيسر وفي الغالب إذا لم يلتزم المريض بالعلاج والمحافظة على صحته سوف يُعاني طول حياته مِن الشلل وعدم القدرة على الحركة وقد لا يستطيع التكلم أيضاً، ولكن إذا حافظ المريض على الالتزام بالأدوية اللازمة له واتباع نظام صحي سوف يساعده ذلك كثيراً في التخلص مِن آثار الجلطة والقدرة على الحركة والتكلم بشكل أفضل، لذلك يجب عدم الاستهانة بهذا المرض الخطير الذي قد تلازمك أعراضه طوال حياتك وتجعلك تشعر بالإحباط والتعب وعدم الراحة.

الوقاية من الجلطة الدماغية

الوقاية من السكتة الدماغيةالوعي بعوامل الخطر واعتماد نمط حياة صحي هي الخطوات الصحيحة التي يمكن اتخاذها لتلافي الاصابة بسكتة دماغية.

  • اتباع اسلوب حياة صحي يشمل
  • معالجة فرط ضغط الدم ضغط الدم المرتفع.
  • تقليل استهلاك الاطعمة الغنية بالكولسترول والدهنيات.
  • تجنب التدخين
  • معالجة السكري..
  • المحافظة على وزن صحي
  • ممارسة الرياضة بانتظام..
  • معالجة الضغوط النفسية.
  • تجنب المشروبات الكحولية.
  • تجنب المخدرات.
  • المحافظة على نظام غذائي متوازن وصحي.

ادوية للوقاية

اذا كان شخص ما قد اصيب بسكتة دماغية اقفارية فقد يشجعه الطبيب على تناول ادوية للحد من مخاطر الاصابة بنوبة اقفارية عابرة .
اذا كان العلاج بالاسبرين لا يقي من خطر الاصابة بنوبة اقفارية عابرة او اذا كان الشخص المعني غير قادر على تناول الاسبرين فقد يصف له الطبيب ادوية اخرى لتمييع الدم.

 

اقرأ:




مشاهدة 18