أسباب التهاب الرئة‎

بواسطة: - آخر تحديث: الأربعاء , 23 نوفمبر 2016 - 11:24
أسباب التهاب الرئة‎

التهاب الرئة

الرئة تتعرض الرئة كغيرها من أجزاء وأعضاء الجسم للإصابة بالعديد من الأمراض والمشاكل الصحية التي لا تؤثرعليها فقط بل يمتد تأثيرها ليشمل الجسم وحياة المصاب ككل لأنها تؤثر على قدرته على التنفس وإحدى أكثر المشاكل الصحية التي تصيبها هي الالتهاب الرئوي والذي يعرف على أنه عدوى تصيب الرئتين ويسميه بعض الأطباء باسم التهاب الجهاز التنفسي السفلي لأنه يتخلل أعماق الرئتين ويتبع الإصابة به بنزلة برد لذلك سوف نتناول هنا أبرز أسباب التهاب الرئة و طرق علاجه.

أعراض التهاب الرئة

تتمثل أعراض التهاب الرئة بما يلي

  • السعال مع وجود البلغم بكثرة.
  • الم الصدر مع السعال واخذ النفس بعمق.
  • حمى وتعرق.
  • قشعريرة.
  • ضيق التنفس.
  • اجهاد عام.
  • صداع.
  • التقيء والغثيان.
  • تكون حرارة الجسم عند كبار السن اكثر 65 عام وضعيفي المناعة اقل من مستوها الطبيعي.

أسباب التهاب الرئة

أسباب التهاب الرئة بوجه عام هي الميكروبات التي تعرف باسم جرثومة او فيروس .

أسباب التهاب الرئة تكون عادة نتيجة دخول جرثومة او فيروس الى الرئتين.

الاشخاص الذين كانوا مصابين للتو بالنزلة الوافدة الانفلونزا او بنزلة البرد يكونون اكثر عرضة للاصابة بالالتهاب الرئوي.

وذلك لان الانفلونزا والبرد يصعبان على الرئتين مهمة مكافحة التلوثات.

كما ان الامراض المزمنة هي من اهم أسباب التهاب الرئة مثل الربو و امراض القلب و السرطان او مرض السكري تزيد من خطر الاصابة بالتهاب الرئتين.

ونجد ايضا العادات السيئة كالتدخين وتناول المواد الكحولية و تناول بعض الأدوية وتحديداً المستخدمة في التقليل من حموضة المعدة قد تكون من أسباب التهاب الرئة.

خطر التعرض للاصابة بالالتهاب الرئوي يكون اكبر لدى

  • المدخنون.
  • الذين يعانون من امراض اخرى، وخاصة التي تتعلق بالرئتين.
  • الاطفال دون سن السنة والمسنون فوق سن 65 عاما.
  • الذين يعانون من ضعف الجهاز المناعي.
  • الذين يحصل لديهم تغير عقلي.
  • الذين يتناولون ادويه للتخفيف من حموضة المعدة.
  • الذين يبالغون في شرب المشروبات الكحولية.
  • الذين عانوا للتو من النزلة الوافدة او نزلة البرد.
  • الذين لا يحصلون على تغذية كافية يعانون من سوء التغذية.

مضاعفات التهاب الرئة

في حالات نادرة يمكن ان تحدث بعض المضاعفات مثل

  • تجرثم الدم
  • تراكم السوائل في الرئة الانصباب الرئوي.
  • خراج الرئة
  • صعوبة التنفس المضاعفات تحدث عادة في كبار السن  المدخنين و المصابين بأحد أمراض الرئة.

و من المضاعفات التي قد تحدث

  • العدوى البكتيرية في مجرى الدم.
  • صدمة إنتانية.
  • تراكم السوائل و التهاب حول الرئتين .
  • خراج الرئة.
  • متلازمة الضائقة التنفسية الحادة.

تشخيص التهاب الرئة

أسباب التهاب الرئة

يتم تشخيص الاصابة من قبل الطبيب حيث يقوم بفحص المريض سريريا وبسؤاله عن الاعراض وعن التاريخ المرضي

حيث يقوم بطلب بعض الاجراءات الطبية مثل

  • الاشعة السينية للرئة
  • فحوصات الدم والتي قد تدل على وجود التهاب
  • قياس مستوى الاكسجين بالدم
  • فحص زراعة البلغم كما يفضل الاطباء اجراء بعد الفحوصات اذا كان المريض فوق 65 عام مثل تنظير القصبات الهوائية زراعة عينة من السائل المحيط بالرئة.

علاج التهاب الرئة

يهدف علاج التهاب الرئة الى القضاء على الجراثيم المسببة له ومنع حدوث المضاعفات فقد تحتاج بعض الحالات الشديدة للاقامة في المستشفى وبعضها يمكن علاجه في المنزل.

يحتاج المصاب للاقامة في المستشفى اذا كان

  • عمره اكثر من 65 او اقل من 3 سنوات.
  • يشكو من حمى شديدة او من حرارة اقل من المستوى الطبيعي.
  • صعوبة التنفس مع انخفاض مستوى الاكسجين في الدم.
  • انخفاض مستوى ضغظ الدم وزيادة سرعة التنفس.
  • ضعف المناعة المكتسب مثل الايدز او بسبب العلاج الكيميائي.

الوقاية من التهاب الرئة

يوصى الاشخاص المسنون فوق سن 65 عاما المدخنون او الذين يعانون من مشاكل في القلب او في الرئتين بفحص امكانية تلقي لقاح ضد الالتهاب الرئوي.

هذا اللقاح لا يمنع نشوء الالتهاب الرئوي دائما لكنه يخفف من وطاة الالتهاب الرئوي حين التعرض له.

بالاضافة الى ذلك، ومن اجل تقليل خطر واحتمالات الاصابة بمرض الالتهاب الرئوي يمكن الامتناع عن العيش مع اشخاص يعانون من امراض مثل النزلة الوافدة نزلة البرد، الحصبةاو الحماق.

فمرض الالتهاب الرئوي قد ينشا بعد التعرض للاصابة باحد هذه الامراض.

ولذا فان غسل اليدين جيدا وباستمرار قد يمنع انتشار الفيروسات والجراثيم التي قد تسبب الالتهاب الرئوي.

اقرأ:




مشاهدة 12