أجمل ما قيل في الغزل الاباحي‎

بواسطة: - آخر تحديث: الإثنين , 28 نوفمبر 2016 - 11:25
أجمل ما قيل في الغزل الاباحي‎

الغزل الاباحي

الغزل الاباحي هو حب ماجن يؤمن باللهو ولا يعرف الخلود، يفتخر الشاعر بتنقله من محبوبة إلى إخرى، بل وفي حب عدد من النساء في آنٍ معًا، وقد انتشر الغزل الإباحي بعد عصر الإسلام، وبلغ ذروته في العصر الأموي، وهناك عوامل ساعدت على انتشار هذا النوع من الغزل.

الغزل الاباحي لنزار قباني

أيتها البحرية العينين
والشمعية اليدين
والرائعة الحضور
أيتها البيضاء كالفضة
والملساء كالبلور
أشهدُ أن لا امرأة ً
على محيط خصرها . .تجتمع العصور
وألف ألف كوكب يدور
أشهدُ أن لا امرأة ً .. غيرك يا حبيبتي
على ذراعيها تربى أول الذكور
وآخر الذكور
******
أيتها اللماحة الشفافة
العادلة الجميلة
أيتها الشهية البهية
الدائمة الطفوله
أشهدُ أن لا امرأة ً
تحررت من حكم أهل الكهف إلا أنت
وكسرت أصنامهم
وبددت أوهامهم
وأسقطت سلطة أهل الكهف إلا أنت
أشهد أن لا امرأة
إستقبلت بصدرها خناجر القبيلة
واعتبرت حبي لها
خلاصة الفضيله
******
أشهدُ أن لا امرأة ً
جاءت تماما مثلما انتظرت
وجاء طول شعرها أطول مما شئت أو حلمت
وجاء شكل نهدها
مطابقا لكل ما خططت أو رسمت
أشهدُ أن لا امرأة ً
تخرج من سحب الدخان .. إن دخنت
تطير كالحمامة البيضاء في فكري .. إذا فكرت
يا امرأة ..كتبت عنها كتبا بحالها
لكنها برغم شعري كله
قد بقيت .. أجمل من جميع ما كتبت

الغزل الاباحي لامرؤ القيس

ألا عِمْ صَبَاحاً أيّهَا الطّلَلُ البَالي

سموت إليها بعدما نام أهلها

سموّ حباب الماء حالاً على حال

فقالت سباك الله إنّك فاضحي ألست

ترى السّمار والنّاس أحوال

فقلت يمين الله أبرح قاعداً ولو قطعوا رأسي

لديك وأوصالي حلفت لها بالله حلفة فاجرٍ

لناموا فما إن من حديثٍ ولا صال

فلمّا تنازعنا الحديث وأسمحت هصرت

بغصن ذي شماريخ ميّال وصرنا إلى الحسنى

ورقّ كلامنا ورضت فذلّت صعبة أيّ إذلال

فأصبحت معشوقاً وأصبح بعلها عليه القتام

سيّء الظنّ والبال يغطّ غطيط البكر

شدّ خناقه ليقتلني والمرء ليس بقتال

أيقتلني والمشرفي مضاجعي و

مسنونة زرقٍ كأنياب أغوال

وليس بذي رمحٍ فيطعنني به

وليس بذي سيف وليس بنبال أيقتلني

وقد شغفت فؤادها كما شغف المهنوءة

الرّجل الطالي وقد علمت سلمى

وإن كان بعلها بأنّ الفتى يهذي وليس بفعّال

وماذا عليه إن ذكرت أوانسا

كغزلان رملٍ في محاريب أقيال.

الغزل الاباحي للاعشى ليزيد بن معاوية

اراك طروبا والها كالمتيم

تطوف باكناف السـحاب المخيم ِ
اصـابك سـهما او بليـت بنظره

فـماهـذه الاسـجـيه مغــرم ِ
على شاطيء الوادي نظرت حمامه

اطالت على حسرتي وتندم ِ
اشـير اليها با لـبنان كانـما

اشير الى البيت العتيق المعـظم ِ
اغار عليها من ابيها وامها

ومن خطوه المسواك اذادارفي الفم ِ
اغار على اعطافها من ثيابها

اذا البسـتها فـوق جسـم منعمِ
واحسد اقداح تقبل ثغرها

اذا اوضعتها موضع اللثم في الفم ِ
خذوا بدمي منها فاني قتيلها

ولا مقصدي الا تجـود وتنعم ِ
ولاتقتلوها ان ظفرتم بقتها

ولكن سلوها كيف حل لها دم ِ
وقولا لها يامنيه النفس انني

قتيل الهوى والعشق لو كنت تعلم ِ
ولا تحسبوا اني قتلت بصارم

ولكن رمتني من رباها باسهم ِ
لها حكم لقمان وصوره يوسف

ونغمـه داود وعـفـــــــه مريمِ ِ
ولي حزن يعقوب ووحشه يونس

وآلام ايوب وحســـــره آدم ِ
ولما تلاقينا وجدت بنانها

مخضبه تحكي عصـاره عـــــندمِ
فقلت خضبت الكف بعدي وهكذا

يكون جزاء المستهام المتيمِ
فقالت وابدت في الحشى حر الجوى

مقاله من في القول لم يتبرم ِ

اقرأ:




مشاهدة 99