ما فوائد الكرفس‎

بواسطة: - آخر تحديث: الجمعة , 28 أكتوبر 2016 - 10:07
ما فوائد الكرفس‎

الكرفس

الكرفس نبات يتراوح ارتفاعه ما بين 40 سم الى متر واحد وهو ثنائي الحول أي لا يعمر أكثر من سنتين ساقه منتصب اسكواني مقصب بشكل واضح أجرد أجوف ساق الورقة على شكل مجداف ولون الورق أخضر داكن لماع الأوراق العلوية فهي مقسمة الى ثلاث قطع أقل اتساعا , الأزهاار بيضاء اللون صغيرة على شكل خيمات رخوة رائحة النبات قوية و مميزة و له طعمم عطري , يعرف الكرفس علميا باسم Apium graveolens من الفصيلة الخيمية و الموطن الأصلي له هي المنطقة المعتدلة في آسيا ثم انتقل الى أوروبا ثم الى سواحل البحر الأبيض المتوسط.

تحتوي ثمار الكرفس على زيت طيار و أهم محتويات هذا الزيت الليمونين وبيتاسلين و فثالايدز كما تحتوي الثمار على فلافونيدات من أهمها جرافيو بيوزايد أ, ب, A.B وابيين وايزوكويرسترين كما تحتوي على فوروكومارنيتر .

الكرفس و الطب القديم

لقد عرف الاغريق نبات الكرفس وسموه ” النبات القمرى ” ونسبوا إليه مهدئ للأعصاب ولعلاج وجع الأسنان بتعليق ذرة يابسة منه على السن الوجعة , وكان الكرفس يقدم قربانا للموتى في عهد الفراعنة حيث وجد في إحدى المقابر القديمة بمدينة طيبة إكليل من الكرفس و البثين الأزق على شكل نصف دائرة حول الرقبة و الصدر للكاهن وبجانب استخدام الفراعنة للكرفس في عمليات تزيين الموميات استعملوه أيضا في االعديد من الوصفات العلاجية.

وقد عررف العرب الكرفس منذ القدم حيث تحدث الأطباء و العلماء القدماء من عرب و غيرهم عن فوائد منهم ابن سينا الذي أطال فيه و خلاصة ما قال فيه “محلل للنفخ , ممفتح للسدد,مسكن للأوجاع,مطيب للنكهة جدا ينففع كل أوجاع العين وضضيق النفس و أورام الثدى و الكبد والطحال ولكنه يحرك الجشا وليس سريع الانهضام و الانحدار و البرى منه ينفع في الجرب و القوباء و الجراحات وعرق النسا مفيد لداء الثعلبة و تشقق الأضافر , نافع للكبد و الطحال “, أما ابن البيطار فقال فيه ” الكرفس ينفع للسعال و الربو وضيق النفس وهو مدر للبول يفتق شهوة الباهمن الرجال و اللنساء ولذلك تتمنع المرضعة منه لأنه يهيج الباه ويقلل اللبن نافع للكبد البارد”.

أما داوود الانطاكي في تذكرته فيقول” الكرفس يفتح الشهوة و السدد فيزيل اليرقان وعسر البول و يذيب الحصى ويحرك الباه مطلقا ولو بعد اليأس و يزيل الربو وعسر النفس و الرياح الغليظة و الفواق وبرد الأحشاءء خصوصا الكبد وووجع الجنبين و الوركين و الخصية , عصارته بدهن الورد و الخل طلاء ناجح في الحكة و الجرب ينفع من السموم و المغص و العطش البلغمي “.

والكرفس عشبة قديمة ويزرع منذ ما يزيد على 3000 سنة لاسيما في مصر الفرعونية وقد عرف في الصين في القرن الخامس قبل الميلاد وكان آنداك يستخدم كغذاء ثم استخدمت سوقه و بذوره ممنذ فترة طويلة من أجل المشكلات البولية و الروماتيزم و مشكلات التهاب المفاصل وهو عشبة منظفة و مدرة للبول.

الطب الحديث و الكرفس

نظرا لما يتمتع به االكرفس من فيتامينات و معادن فهو يستعمل داخليا مقبلا و مقويا عاما و مرمما لخلايا الجسم و مرطبا و مدرا للبول و منحفا وضد الروماتيزم و مطهرا لمجاري الدم ومضادا للتعفن وعسر الهضم و الوهن و الحمى المتقطعة مثل حمى الملاريا وكذلك الصرع و أمراض الصدر و السمنة و زيادة الدم و الأرق و النقاهة وطريقة استعمال الكرفس داخليا هو أكله طازجا مع السلطة أو يطبخ مع الحساء و تعصر جذوره و يشرب من عصيره نصف كوب في اليوملمدة 15 الى 20 يوما وذلك لعلاج الروماتزم بنجاح تام و كذلك الزكام وضيق النفس و السعال و البحة و النقرس والتهاب المفاصل.

يشرب 200 جرام ثلاث مرات في اليوم لمكافحة نوبات الاغماء أو يشرب مغليا بمعدل 30 جرراما من أوراقه في لتر ماء أما خخارجيا فيمكن استعماله ضد الجروح و الخرجات و السرطانات و التشققات  الناتجة في القدم في وقت البرد و طريقة الاستعمال هو غسل الجروح بعصير جذور الكرفس أو بوضع كمادات على الجروح و الدمامل و السرطانات وعل ابهام الرجل مع عصير الليمون لعلاج النقرس و يستعمل غرغرة و غسولا ضد تثرحات الفم و الخناق و خفوت الصوت وورم اللوزتين .

لقد اشتهر الكرفس في إقليم فرانس كوتيه بفرنسا أنه يزيد االقوة الجنسية حتى قيل فيه مثل مأثور هو ” لو عرف الرجل فعل الكرفس لملأ به بستانه ” لقد بينت الأبحاث في المانيا و الصين أن للزيت العطري مفعولا مهدئا للأعصاب و لبعض مكوناته مفعوللا مضادا للتشنج كما أثبتت الدراسات في الصين فعالية االزيتت في معالجة فرط ضعف الدم.

تستخدم بذور الكرفس اليوم لمعالجة حالات االروماتيزم و النقرس وهي تساعد الكليتين في طرد السموم و غيرها من الفضلات غير المرغوب فيهها كما تعمل على خفض الحموضة في الجسم ككل وتفيد البذور ففي تحسين دوران الدم في العضلات و المفاصل كما أن للبذور مففعولا جيدا مطهرا وهي فعالة في علاج التهاب المثانة و المجاري البولية.

لقد قامت تجارب على حيوانات التجارب حيث أعطيت بذور الكرفس وثبت أن لها تأثيرا على التشنج و كذلك تأثيرا على الجهاز العصبي المركزي كمادة مهدئة وكذلك ثبت أن له تأثيرا مدرا للبول ووجد أيضا أن لزيت البذور تأثيرا على البكتريات و بعض الفطريات كما قامت دراسة أخرى عللى حيوانات التجارب استخدم فيها االعشب فقط فوجدوا أن لها تأثيرا يشبه تأثير البذور على التشنج و مهدئة للجهاز العصبي المركزي وكذلك مدر للبول أما فيما يتعلق بالجذور فقد تمت دراسة على حيوانات التجارب و وجدوا أن له تأثير مهدئا على الجهاز العصبي المركزي و مضادا للتشنج و كذلك تأثيرا مدر .

يجب عدم استخدام الكرفس من قبل النساء الحوامل وكذلك للأشخاص الذين يعانون من التهابات في الكلي.

اقرأ:




مشاهدة 127