ماهي مصادر فيتامين د بكثرة ؟‎

بواسطة: - آخر تحديث: الخميس , 03 نوفمبر 2016 - 11:07
ماهي مصادر فيتامين د بكثرة ؟‎

فيتامين (د)

فيتامين د (بالإنجليزية: Vitamin D) من مجموعة السيكوسترويد التي تذوب في الدهون. يعتبر فيتامين(د) في البشر فريد من نوعه لأنه يمكن تناوله على أنه كوليكالسيفيرول (فيتامين د3) أو إركوكالسيفـرول (فيتامين د2) ولأن الجسم يمكن أيضا أن يصنعها (من الكوليسترول) عند التعرض لأشعة كافية من الشمس (ومن هنا لقب بـ”فيتامين أشعة الشمس”).

على الرغم من أنه يطلق على فيتامين(د) بالفيتامين، ألا انه ليس بالفيتامين الغذائي الأساسي بالمعنى الدقيق، حيث أنه يمكن تصنيعه بكميات كافية من أشعة الشمس عند جميع الثدييات. يعتبر مركب كيميائي عضوي (أو مجموعة من المركبات ذات الصلة) ويسمى فيتامين من الناحية العلمية فقط عند عدم استطاعة توليفها بكميات كافية من قبل الكائن حي، وبهذه الحالة يجب الحصول عليها من النظام الغذائي. وكما هو الحال مع المركبات الأخرى تسمى بالفيتامينات، فأن فيتامين(د) تم اكتشافه في المحاولة للحصول على مادة غذائية كانت غائبة عن الأمراض كالكساح (أحد أشكال تلين العظام في مرحلة الطفولة).

بالإضافة إلى ذلك كغيره من الفيتامينات، في العالم الحديث يتم إضافة فيتامين(د) إلى المواد الغذائية الأساسية، كالحليب، لتجنب الأمراض الناجمة عن نقصة.

تعكس القياسات لمستويات الدم التكوين الذاتي من جراء التعرض لأشعة الشمس وكذلك تناول الغذاء، ويعتقد أن هذا التكوين قد يساعد في الحفاظ على تركيزات كافية للمصل.

تشير الدلائل إلى أن تكوين فيتامين(د) من التعرض لأشعة الشمس يعمل في حلقة التغذية المرتدة التي تمنع التسمم، لكن بسبب عدم اليقين بشأن خطر الاصابة بالسرطان من أشعة الشمس، لم تصدر أية توصيات من المعهد الطبي في الولايات المتحدة الأمريكية لمقدار التعرض للشمس اللازم لتلبية الاحتياج من فيتامين د. وبناء على ذلك فإن المرجع للكميات الغذائية لفيتامين(د) يفترض أنه لا يحدث تكوين والفيتامين الموجود بالشخص يكون من النظام الغذائي، على الرغم من ندرة

مصادر فيتامين د

فيتامين د الذي يكون على شكل مكملات (كبسولات) يمكن الحصول عليه كفيتامين د 2 (ergocalciferol) أو كفيتامين د 3 (cholecalciferol). تحتوي الكبسولات متعددة الفيتامين (Multivitamins) في العادة على جرعة فيتامين د الموصّى بها عموما 200-400 آي يو (وحدة دولية)، أو 5-10 ميكروغرام، كلّ يوم. 400 آي يو توجد في حبوب فيتامينات ما قبل وبعد الولادة.

المسنون والمصابون بمتلأزمات سوء الامتصاص، والفشل الكبدي، ومتلازمة الالتهاب الكلوي، يأخذون مكملات تحوي على 50,000 آي يو، أو 1,255 ميكروجرام، إسبوعيا لفترة ثمانية أسابيع.

هذه العلاجات يجب أن ترتّب تحت إشراف الطبيب.

  • الشمس هي المصدر الآمن لفيتامين D وهي تعطي الجسم أكثر من حاجته من الآشعة فوق البنفسجيه (Ultraviolet) اللازمة لإنتاج فتيامين D، وقال الأطباء ان الفترة الواقعة بين العاشرة صباحا والثالثة بعد الظهر هي آفضل فترة لتعرض الجسم لأشعة الشمس حيث تكون الأشعة متعامدة على الأرض.
  • وفي البلاد المشمسة لا يتعرض السكان عادة لنقص في فيتامين د، حيث يتكون هذا الفيتامين بواسطة الأشعة الشمسية في الجلد والبشرة ويتوزع على الجسم. هذا ولا يحتاج المرء لتعريض نفسه لأشعة الشمس أكثر من اللازم لتوليد هذا الفيتامين بل يكفي التصرف المعتاد في بلاد مثل البلاد العربية.

عند البالغين، تناول أكثر من 1250 مغ يومياً يمكن أن ينتج عن تسمم بعد عدة أشهر.

الاطعمة من المصادر التي يتواجد فيها فيتامين د بكثرة

يوجد فيتامين د بكترة في الأطعمة التالية

زيت كبد سمك القد
كان زيت كبد سمك القد تكملة شعبية لسنوات عديدة ، وبطبيعة الحال يحتوي على مستويات عالية جدا من فيتامين (أ) وفيتامين (د) الذي يوفر زيت كبد 10001IU )1667٪ DV) لكل 100 غرام .

السمك
هناك العديد من أنواع مختلفة من الأسماك التي تحتوي على نسبة عالية من فيتامين (د) عادة يحتوي السمك الغير مطهي على فيتامين (د) أكثر من المطبوخة ، وسيتضمن تخفيض المادة الدهنية أكثر من تخفيضات العجاف .
علاوة على ذلك ، سوف تجد الأسماك المعلبة بها زيت وعادة ما يؤكل السمك الغير مطهي في شكل السوشي .
وتوفر الرنجة فيتامين (د) أكثر بحوالي 1628IU )271٪ DV) لكل 100 غرام حصة ، ، السلمون المعلب (127٪ DV) ، والماكريل الخام (60٪ DV) ، وجبات السردين (45٪ DV) ، الماكريل المعلب (42٪ DV) ، وزيت سمك التونة المعبأة (39٪ DV) .

المحار
المحار هي مصدر كبير لل فيتامين B12 بالإضافة إلى فيتامينD ، ، الزنك ، الحديد ، المنجنيز ، السيلينيوم ، و النحاس .
كما يحتوي المحار على نسب مرتفعة من الكوليسترول ويجب أن تؤكل في الاعتدال من قبل الأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بأمراض القلب أو السكتة الدماغية .

الكافيار (الأسود والأحمر)
الكافيار هو عنصر مشترك في السوشي وأكثر وبأسعار معقولة ، يوفر الكافيار 232IU )58٪ DV) من فيتامين D لكل 100 غرام حصة ، أو 37.1IU )9٪ DV) لكل ملعقة صغيرة .

الصويا (التوفو وحليب الصويا)
منتجات الصويا المحصنة بها كل من فيتامين (د) و الكالسيوم . ويمكن للتوفو المدعم بتوفير ما يصل إلى 157IU )39٪ DV) من فيتامين D لكل 100 غرام حصة ، أو 44IU)11٪ DV) للأونصة .
حليب الصويا يمكن أن توفر ما يصل إلى 49IU )12٪ DV) من فيتامين D لكل 100 غرام حصة ، 119IU )30٪ DV) لكل كوب .

كميات فيتامين (د) تختلف على نطاق واسع بين المنتجات ، لذلك يجب التأكد من مراجعة الحقائق التغذية لمحتوى فيتامين (د) .

العصائر ومنتجات الالبان
منتجات الألبان هي بالفعل عالية في الكالسيوم ، لذلك فمن المنطقي تناول حليب فيتامين د يمكن أن توفر ما يصل إلى 52.0IU (13٪ DV) من فيتامين D لكل 100 غرام حصة ، 127IU (32٪ DV) لكل كوب . يمكن توفير ما يصل إلى الجبن 6.6IU (2٪ DV) في بوصة مكعبة ، ويتيح الزبدة 7.8IU (2٪ DV) في ملعقة واحدة . فحص العلامات التغذية لكميات الدقيق .

البيض
البيض هو المصدر الجيد من فيتامين B12 ، بالإضافة إلى فيتامين D ، و البروتين . البيض يوفر 37.0IU) 9٪ DV) من فيتامين D لكل 100 غرام حصة ، أو 17.0IU) ٪ DV) في البيض المقلي كبيرة .

الفطر
الفطر غني بفوائده الغذائية العالية مثل فيتامين D ، و فيتامين B5 (حمض البانتوثينيك) و النحاس .
الفطر المطبوخ يوفر 27.0IU) 7٪ DV) لكل 100 غرام حصة ، أو 7.6IU ) 2٪ DV) للأونصة .

دراسات وابحاث
اثبتت الدراسات بوجود اطعمة تحتوي على فيتامين (د) وغالبا ما تكون في كميات صغيرة جدا . الأطعمة التي توفر فيتامين (د) ما يلي:
• الأسماك الدهنية ، مثل سمك التونة والماكريل والسلمون
• الأطعمة المحصنة مع فيتامين (د) ، مثل بعض منتجات الألبان وعصير البرتقال وحليب الصويا ، والحبوب
• لحوم البقر والكبد
• الجبن
• صفار البيض
تشير الدراسات إلى أن عادة فقط حوالي 20٪ من فيتامين (د) نحصل عليه من خلال النظام الغذائي الخاص بك بالأطعمة التي نتناولها لنحصل على ما يكفي من فيتامين D.

أهمية فيتامين د

ضروري ليساعد الجسم على امتصاص عنصري الكالسيوم والفوسفور اللازمين لنمو العظام والأسنان بعد تحويل بروفيتامين (د) بواسطة أشعة الشمس حيث يعبر الكبد ويتحول إلى مادة كيميائية تسير في تيار الدم إلى الكليتين، حيث يتحول إلى مادة أخرى وهي الصورة الفعالة للفيتامين وتسمى داي هيدروكسي فيتامين (د) وهي التي تساعد الجسم على امتصاص الكالسيوم والفوسفور .

اعراض نقص فيتامين د

يسبب نقص فيتامين (د) مرض الكساح Reckets للأطفال ، وحيث إن فيتامين (د) مسؤول عن امتصاص الكالسيوم من الأمعاء إلى الجسم فإن نقص هذا الفيتامين يسبب نقص عنصر الكالسيوم في العظام ، ومن أعراض مرض الكساح تقوس الأرجل وظهور حبات على الضلوع مثل حبات المسبحة وكذلك تأخر في التسنين كما تكون الأسنان عرضة للتسوس المبكر. كما يسبب لدى الكبار مرض لين العظام . ويكثر مرض لين العظام لدى النساء والحوامل والمرضعات . وقد لوحظ أن ثلث سكان دول الخليج يعانون من نقص فيتامين (د) .

اضرار زيادة فيتامين دال

يعد فيتامين (د) من أكثر الفيتامينات سُمية إذا أعطي بجرعات كبيرة دون إشراف طبي. تشمل أعراض الكميات الزيادة من فيتامين (د) كما يحصل عند استخدامه استخداماً عشوائياً ، الإسهال والغثيان والصداع وارتفاع نسبة الكالسيوم في الدم ( Hypercalcemia ) وهي حالة خطيرة جداً لأنها تؤدي إلى ترسب الكالسيوم الزائد في الكليتين والقلب والأنسجة الأخرى مسبباً أضراراً خطيرة .

الجرعة اليومية من فيتامين د

الجرعة هي ما بين 300-400 وحدة دولية أي ما يعادل ما بين 5-10 ميكروجرام.

الوظائف التي يقوم بها فيتامين (د) في الجسم

1. يساعد على إمتصاص الكالسيوم والفوسفات من الأمعاء الدقيقة، وإعادة إمتصاص الكالسيوم في الكلية.
2. المحافظة على نسبة الكالسيوم والفوسفات في الدم .
3. ترسيب عناصر الكالسيوم والفوسفات في العظام مما يعمل على تقويتها ونموها الطبيعي.
4. إنضاج خلايا العظم.
5. تنشيط جهاز المناعة.
6. مقاومة نشاط الخلايا السرطانية.

اقرأ:




مشاهدة 119