علاج رائحة الفم الكريهة‎

بواسطة: - آخر تحديث: السبت , 29 أكتوبر 2016 - 10:58
علاج رائحة الفم الكريهة‎

 رائحة الفم الكريهة

تعدّ رائحة الفم الكريهة من الظّواهر المنتشرة عند الكثير من النّاس، نتيجةً لوجود عدّة مشاكل في اللثة، أو لعدم الاهتمام الدّائم بنظافة الأسنان أو لوجود تسوس في الأسنان فيجب علينا علاج السبب الرئيس،و في حال استمرّت رائحة الفم الكريهة‬ ‫رغم العناية الجيدة بالأسنان، يجب مراجعة الطبيب وذلك لأنها قد تكون إحدى أعراض أمراض أخرى مثل ‫التهاب دواعم السن.‬ ‫وأرجعت جمعية “برودينت” الألمانية لحماية‬ ‫الأسنان أهمية مراجعة الطبيب ، وذلك لأن رائحة الفم الكريهة قد تكون‬ ‫عرضاً لأحد الأمراض الخطيرة، مثل الالتهاب المزمن للجيوب الأنفية، أو‬ ‫التهاب دواعم السن الذي قد يؤدي إلى تساقط الأسنان وضمور عظام‬ ‫الفك إذا لم يتم علاجه في الوقت المناسب كما قد ترجع هذه الرائحة إلى الإصابة بأحد أمراض الجهاز الهضمي، أو أحد أمراض الأيض مثل‬ ‫السكري.

أسباب رائحة الفم الكريهة

فتتعدد أسباب رائحة الفم الكريهة ما بين النظافة والأسباب المرضية ، حيث يمكن أن تتسبب نتيجة تراكم الطعام في الفم ونمو البكتيريا ، ومنها ما قد ينتج نتيجة التدخين ومنتجات التبغ المختلفة ، وبعض الأحيان يكون نتيجة أمراض اللثة والالتهابات الفطرية داخل الفم لضعف نظافة الأسنان ومن بين هذه الأسباب نذكر

  • وجود بقايا الطعام عالقة بين الأسنان.
  • تراكم البكتيريا داخل الفم.
  • التهاب الحلق أو الجيوب الأنفية.
  • جفاف الفم لقلة السوائل فيه.
  • أمراض اللثة.
  • التهاب القصبات.
  • قلة النظافة وعدم الإهتمام بالتنظيف اليومي للأسنان.
  • مشاكل وإضطربات في المعدة.

علاج رائحة الفم الكريهة

  • الحرص على تنظيف الأسنان يومياً 3 مرات على الأقل.
  • لمن يستخدم أطقم الأسنان ، عليه تنظيفه باستمرار قبل النوم.
  • الحرص على شرب السوائل بكميات كبيرة لأنها تساعد على تخليص الفم من بقايا الطعام.
  • استخدام البقدونس ، فهو يحتوي على مادة الكلوروفيل التي تحمي الفم من الروائح الكريهة.
  • الابتعاد قدر الإمكان عن الأطعمة الغنية بالتوابل والروائح الناشزة.
  • استخدام نبات إكليل الجبل ، فهو علاج فعال لرائحة الفم الكريهة لاحتوائه على مركبات طاردة للروائح الكريهة من الفم.
  • المواظبة على تغيير فرشاة الأسنان كل شهرين لمنع تكاثر البكتيريا فيها.
  • تنظيف سطح اللسان ، لأنه يحتوي على بقايا الأطعمة والبكتيريا وبالتالي ضرورة تنظيف اللسان باستخدام المستحضرات الخاصة لذلك.
  • الحرص على استخدام العلاج الطبيعي بديلاً عن الكيماويات ، كشرب كوب من الشاي الأخضر بعد وجبة الغداء والعشاء ، حيث يعمل الشاي الأخضر على تنظيف الفم من البكتيريا والروائح الكريهة ، فضلاً عن فوائده في مكافحة التسوس.
  • الاستعانة بأعواد القرفة في تنظيف الأسنان ، لما فيها من مفعول سحري يعمل على إخفاء رائحة الفم الكريهة.
  • استخدام المضمضة الخاصة بالأسنان المتوفرة بالصيدليات ، حيث تعمل هذه المضمضة على القضاء على البكتيريا التي تعمل على ترك الفم برائحة كريهة.
  • استخدام الخيط الخاص بتنظيف الأسنان لإزالة كل المأكولات العالقة بين الأسنان.
    مضغ اللبان ، فهو يساعد على إزالة بقايا الطعام المتراكمة بين الأسنان.

 الوقاية من رائحة الفم الكريهة

  • الاكثار من شرب السوائل وبقاء الفم رطب للبقاء على اللعاب متواجد في الفم ، وبالتالي لا يسمح للجزيئات والروائح الكريهة في البقاء بالفم لفترة طويلة.
  • الحرص على استخدام القرفة أو مضغ علكة بنكهات القرفة لقدرتها الكبيرة على محاربة البكتيريا والروائح الكريهة.
  • الحرص على تنظيف اللسان بالفرشاة فهو يسمح بتراكم البتكيريا بين تشققاته وبالتالي وسط غني لإبراز الروائح الكريهة.
  • الإبتعاد قدر الإمكان عن الأطعمة المليئة بالبصل والثوم.
  • الحرص على استخدام النبايات ذات الرائحة الجيدة في الطعام كالنعناع والقرفة.
  • الابتعاد عن التدخين وجميع أنواع التبغ.
  • الحرص على المتابعة مع دكتور الأسنان بانتظام واتباع طرق التنظيف الصحيحة التي يوصي بها الأطباء.

اقرأ:




مشاهدة 135