علاج النحافة بالفواكه‎

بواسطة: - آخر تحديث: الخميس , 10 نوفمبر 2016 - 11:06
علاج النحافة بالفواكه‎

علاج النحافة بالفواكه

توجد مجموعة من الفواكه تتميز بانها تعطي سعرات حرارية مرتفعة ولها تاثير فعال لعلاج النحافة ونقص الوزن ويمكن إختصار شديد التعرف على هاته الفواكه:

  • جوز الهند

تعطي 336 سعرا حراريا لكل 110غرام, جوز الهند المجفف يعطي 650 سعرا حراريا لكل 100 جرام اجود الجوز ما كان حديثا طريا ابيض اللون فيه ماء حلوى وهو يزيد في الماء ويسخن البدن وهو يسمن إدا اكل مع البطيخ.

وفي الطب الحديث ظهر في تحليل جوز الهند أنه يحتوي على %3,88  ماء% 7,81 بروتين %66,6 من مواد سمة %13,36 ومواد مستخلصة  و %3,91 آلياف و %6,31 رماد.

وزيت جوز الهند المستخرج من الجوزة يحوى احماضا دسمة ثابتة تتحد مع الجليسيرين وفي كل مائة جرام يوجد% 78,67 من الحمض الغباري و %6,35 من الحامض الزيت و %0,40 من الحامض الزبدي وحامض الكروليك وهذا الزيت او بالاحرى من السمن يشكل مستحلبا لطيفا جدا يجعل إفراز المرارة والبنكرياس هاضما جيدا وبالتالي يقوم بمهام عظيم في حالة تكاثر الكوليسترول في الدم لذا يوصف جوز الهند على انه مسمن ومنظف وملين ومغذ.

  • البلح” التمر”

يعطي 100 وحوالي 614سعر حراريا تحدث الاطباء العرب مطولا عن التمر وقالوا انه من اكثر الثمار تغذية للبدن وذكروا أنه مقو للكبد ملين للطبع يزيد في الباه ولاسيما مع حب الصنوبر والحليب وكله على الريق يقتل الدود وهو من الفواكه الحلوة.

وأظهر تحليل التمر الجاف ان فيه% 70,6 من الكربوهيدرات و% 6,5 من الذهن و %33 من الماء  %1,36 من الأملاح المعدنية و%10ٍ من الالياف وكميات من الكورامين وفيتامينات أ-ب-ب2 -ج ومن البروتين والسكر والزيت والكلس والحديد والفوسفور والكبريت والبوتاس والكلورين والنحاس والكالسيوم والمغنسيوم,وهو ذو قيمة غذائية عظيمة وهو مقو للعضلات والأعصاب ومرمم ومؤخر لمظاهر الشيخوخة وإذا أضيف إليه الحليب كان من أصلح الأغدية وبخاصة لمن كان جهازه الهضمي ضعيفا, والقيمة الغذائية في التمر تضارع بعض ما لانواع اللحوم وتلاثة أمثال ما للسمك من قيم غذائية وهو يفيد المصابين بفقر الدم.

ومن فوائد التمر الأخرى أنه يزيد من في وزن الاطفال ويحفظ رطوبة العين وبريقها ويمنع جحوظها ويكافح الغشاوة ويقوي الرؤية واعصاب السمع ويهدئ الاعصاب ويحارب القلق النفسي وينشط الغدة الدرقية ويشيع الهدوء والسكينة في النفس بتناوله صباحا مع كاس حليب ويقوي الأعصاب ويلين الاوعية الدموية ويربط الامعاء ويحفظها من الضعف’فهو لا يمنع غلا علةى البدناء والمصابين بالسكري.

  • العنب النباتي

يعطى %100 جرام حوالي 649 سعرا حراريا والزبيب يعطي 100 جرام حوالي 300 سعر حراري,تبث من تحليل العنب انه يحتوي على البوتاسيوم والمغنزيوم والكالسيوم واليودينسب عالية وهو غني بفيتامينات أ- ب- ج ويحوى الكيلو جرام الواحد منه ما يادل 160:150 جراما من السكر الهاضم إلى جانب عناصر أخرى تجعله معادلا في التغدية كحليب الأم ويكفي وحده لتغدية الطفل في الأشهر الأولى من حياته ويستحق أن يكون نوعا من الحليب النباتي.

كما أن الكيلو جرام الواحد قد يعطي من القيمة الحرارية ما يعادل 900جرام ونتيجة التحاليل والتجارب اعتبر العنب الفاكهة الأكثر كمالا وغنى بالمواد الغذائية وتبين  أن لترا واحدا من عصير العنب يقدم غذاء للطفل بمقدار ما يقدم لتر من لبن الأم ويمتاز بأنه أسهل هضما من الحليب

وماء العنب غني بالأملاح المعدنية وبخاصة البوتاسيوم, وهذا ما يجعله مدرا قويا للبول وليس غريبا أن نسمع عن علاجة النحافة بالعنب علاجا لمرضاهم في كثير من الحالات, وهم ينصحون بتناول 600 جرام من العنب على الريق صباحا ومثلها بعض خمس ساعات خلال موسم العنب فيحفظ الجسم بذلك من كثير من العلل والآفات.

  • التين

التين المجفف يعطى 100 جرام حوالي 303سعرات حرارية والتين الطازج يعطي 100 جرام حوالي 79 سعرا حراريا, التين من أكثر الفواكه إحتواء للسكر ففيه من %60-30 من السكر وفي الطري منه من الازوتية من %79-1 وفي اليابس من% 3-5,6 ومن المواد الدسمة في الطري من% 0,10 -%0,30 وفي اليابس من (1-6,1%) 10,7 % إلى 62% إلى جانب مافيه من الحديد والمنجنير والكالسيوم والبرام وغير من الفيتامينات أ- ب- ب2-ب.ب

وهو يعالج النحافة ونقص الوزن والفوسفور الذي فيه يغذى الجهاز العصبي والمخ وبما أنه سريع التخمر فيجب أن يؤكد بسرعة ولا يحتفظ به طويلا ويعطي التين واليابس منه خاصة للأطفال والناقهين والرياضيين والشبان والنحفاء يمنع عن المصابين بالسكري وعسر الهضم.

  • المشمش

يعطي 100 جرام من المشمش المجفف 670 سعرا حراريا والمشمش من الفواكه الغنية بالسكر والفيتامينات وخاصة فيتامين ” أ” وهو يعد ذا قيمة غدائية جيدة إلى جانب ما يقدمه للجسم من دعم قوته الدفاعية ضد الأرضر وما يعطيه للعيون من تقوية للبصر ولذا يقارن بقيمة كبد العجل الغدائية فيصنع الكريات الحمراء.

ويستطيع الأشخاص الذين يتمتعون بصحة جيدة أن يأكلوا من المشمش الناضج بشرط ان ألا يكثروا منه كي لا يتعرضوا لعسر الهضم وارهاق الامعاء.

ويستفيذ من المشمش المصابون من بفقر الدم والرياضييون وأصحاب الأعمال المرهقة والناقهون والنساء الحاملات ويؤكل المشمش نيئا’ ناضجا ويشرب عصيره وتصنع منه مربيات وقد ذكر الدكتور “لوكليرك” استاذ التغديةانه طبق نظاما غذائيا قوامة المشمشعلى مريض المحافة ونقصالوزن فأعطى نتائج مذهلة تتبث ان 100 جرام من المشمش تغطي 45% من حاجة الجسم اليومية من فيتامين ” أ ” و ” ج ” و 6% في فيتامين ب2 و 3% من فيتامين ب 12.

المرجع:

مقتطف من كتاب النحافة والسمنة

لدكتور عماد محمود

اقرأ:




مشاهدة 125