علاج الجلطة القلبية‎

بواسطة: - آخر تحديث: الجمعة , 02 ديسمبر 2016 - 12:30
علاج الجلطة القلبية‎

الجلطة القلبية

تحدث الجلطة القلبية نتيجة انسداد أحد الشرايين الرئيسية المتحكمة في نقل الدم من القلب إلى أعضاء الجسم وتسمي بالشرايين التاجية أو انسداد أحد فروع هذه الشرايين عندما يحدث ذلك الانسداد يقل إمداد القلب بالعناصر الهامة كالأكسجين والمواد الغذائية المهضومة ويسمى ذلك في الطب بحالة نقص تروية القلب قد يؤدي التشنج العضلي للشريان التاجي إلى الجلطة القلبية لأن ذلك التشنج يؤدي إلى منع سريان الدم الطبيعي في الشرايين ومنع وصول الدم إلى القلب وبالتالي تموت بعض الخلايا الشريانية ويؤدي إلى تكتل الدم وحدوث الجلطة القلبية وفي مقالنا هدا سوف نتطرق لابرز طرق علاج الجلطة القلبية.

أعراض الجلطة القلبية

تختلف أعراض الجلطة القلبية من مريض لآخر وأيضا تختلف الأعراض بين النساء والرجال وكبار السن، ولكن يتم تشخيص الجلطة القلبية وفقًا لما يُحدده الطبيب المعالج من هذه الأعراض

  • ضيق التنفس.
  • ألم شديد بأعلى منطقة البطن.
  • زيادة كمية العرق.
  • فقدان الوعي.
  • انقباض العظام بالقفص الصدري.
  • ألم شديد في الصدر، وقد يصل هذا الألم إلى الظهر والذراعين والفك والأسنان.
  • عدم الاتزان.
  • الزيادة السريعة لضربات القلب.
  • الإحساس بالاختناق.
  • الإغماء.

عندما تحدث الجلطة القلبية يستمر الألم لمدة نصف ساعة وقد يصل إلى ساعة إذا لم يتم الإسعاف الفوري للمريض.

وقد تحدث الجلطة القلبية فجأة أو بعلامات تحذيرية ولكنها قبل حدوث الجلطة القلبية بأسبوع أو عدة أسابيع.

قد تحدث الجلطة القلبية الصامتة التي لا يكون لها أي أعراض سابقة لها خاصة لمرضى السكر.

اسباب الجلطة القلبية

يعزو الأطباء اسباب الجلطة القلبية إلى العديد من والعوامل والمشاكل الحية.

من اهم اسباب الجلطة القلبية نجد

  • تصلب أحد الشرايين بسبب تراكم الكولسترول في جدرانها الداخلية ويعتبر من ابرز اسباب الجلطة القلبية.
  • تشنج في أحد الشرايين التاجية المحيطة بالقلب.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • التدخين حيث يساهم التدخين بشكل كبير في تصلب الشرايين.
  • الإفراط في تناول الكحول.
  • الخمول وقلة النشاط.
  • البدانة والزيادة في الوزن.
  • الضغوط والتوترات النفسية.

الإصابة بمرض السكري فقد تؤدي الإصابة بالسكري إلى العديد من المضاعفات ومنها الجلطات القلبية أو الدماغية.

اسباب الجلطة القلبية مماثلة للكثير من الأسباب والعوامل التي تؤدي للإصابة بالجلطة الدماغية.

مضاعفات الجلطة القلبية

تنتج مضاعفات الجلطة القلبية جراء تلف أنسجة القلب ومن هذه المضاعفات

  • اضطراب ضربات القلب فعند حدوث تلف في أنسجة القلب تتكوّن دارات كهربائيّة شاذة في النسيج التالف تؤثر بدورها على التوصيل الكهربائي للقلب محدثة اضطرابا في النسق الطبيعي لضربات القلب وتكون هذه الاضطرابات خطيرة وقد تؤدي إلى الوفاة.
  • فشل القلب يحدث فشل القلب إذا كان الجزء المتضرر من الجلطة القلبية كبيرا وغير قادر على ضخ الدّم بشكل كاف ويكون هذا الفشل إما مؤقتا يختفي بعد شفاء القلب أو دائما.
  • تمزق أنسجة القلب إذ تكون الأنسجة التالفة من القلب عرضة بشكل أكبر للتمزق.
  • خلل في صمامات القلب.

علاج الجلطة القلبية

علاج الجلطة القلبية

يعتبر علاج الجلطة القلبية المبكر أمرا في غاية الأهمية فبه يمنع التلف الدائم لأنسجة القلب أو يحد منه على أقل تقدير.

بداية يجب الاتصال بالإسعاف فور ظهور الأعراض الأولى.

ويمكن تقسيم علاج الجلطة القلبية إلى أدوية فورية تلك التي تُعطى في بداية حدوث الجلطة حتى قبل التأكد من التشخيص.

علاج الجلطة القلبية الدوائي 

  • عقاقير اذابة الجلطات السريعة .
  • مسكن للألم .
  • عقاقير البيتا بلوكر لتقليل معدل ضربات القلب وتقليل ضغط الدم مما يقلل الضغط على عضلة القلب.
  • عقاقير تساعد على زيادة تدفق الدم من القلب بسهولة وتستخدم في حالة ضعف قدرة القلب على ضخ الدم للجسم بصورة طبيعية.
  • أدوية خفض الكوليسترول لمنع ترسب الدهون على الشريان التاجي .
  • أدوية للعمل على ارتخاء عضلات الأوعية الدموية لخفض معدل ضربات القلب .

وتشمل  ايضا هذه الأدوية كلا من الأسبرين لمنع تكوين خثر أخرى و النايتروجليسيرين للتقليل من الجهد المبذول من القلب ولتحسين ضخ الدّم عبر الشرايين التاجيّة والأكسجين و إعطاء مسكنات للتخفيف من ألم الصدر و أدوية لحل الخثر وهي مجموعة أدوية تعمل على حل وتدمير الخُثر المسبّبة لانسداد الشرايين التاجيّة.

ولكي تعمل هذه الأدوية على أكمل وجه يجب إعطاؤها خلال ساعات قليلة من بدء الأعراض أو أن تعطى بأسرع ما يُمكن.

يمكن ايضا علاج الجلطة القلبية من خلا اجراء عملية رأب الشرايين التاجية وهي عبارة عن تدخّل غير جراحي يتضمّن إدخال أنبوب قسطرة عبر وعاء دموي في الفخذ عادة وإيصاله للشريان القلبي المسدود لفتحه.

كيفية الوقاية من جلطة القلب

  • الكشف الدوري للوقاية بالإصابة بالجلطات مرة أخرى .
  • السيطرة على ارتفاع ضغط الدم  مستوى السكري في الدم  ونسبة الكوليسترول في الدم .
  • الامتناع عن التدخين .
  • ممارسة الرياضة أو المشي حيث يعمل على تحسين أداء عضلة القلب .
  • الحفاظ على الوزن والتخلص من السمنة .
  • تناول الغذاء الصحي المتوازن الخالي من الدهون وقليل الملح .
  • تناول الأغذية الغنية بحمض الفوليك الذي يعمل على حماية الشرايين والوقاية من التصلب .
    الابتعاد عن التوتر والانعفال  والإجهاد .

العادات الصحية السليمة للقلب

يتضمن علاج الجلطة القلبية عادات صحيّة يجب على المريض اتباعها للتقليل من فرص حدوث الجلطة مرة أخرى.

ومن هذه العادات

  • تناول الطعام الصحي للقلب ويشمل المنتجات قليلة أو منزوعة الدسم والأسماك الغنية بدهون أوميغا3 والخضروات والفواكه والبقوليات المتكاملة وكذلك تجنب تناول الأغذية المحتوية على الدّهون المشبعة واللحوم الحمراء وزيت النّخيل وجوز الهند والأطعمة والمشروبات السكرية.
  • المحافظة على الوزن الصحي المثالي.
  • السيطرة على التوتر إذ أظهرت إحدى الدراسات أن أكبر محفّز للجلطة القلبية هو التوتر بالإضافة الى ذلك قد يلجأ البعض تحت تأثير التوتّر والعصبية إلى العادات السيئة كالتدخين أو شرب الكحول أو الإفراط في الأكل مما يزيد الأمر سوءا.
  • ممارسة التمارين الرياضية إذ تساعد على التخلّص من العديد من عوامل الخطورة المؤديّة للجلطة القلبيّة كارتفاع نسبة الدّهون الضارة وارتفاع ضغط الدم وزيادة الوزن.
  • الإقلاع عن التدخين.
اقرأ:




مشاهدة 44